FB Instagram Twitter Youtube Linkedin أهم أسباب عدم حضور المرشح للمقابلة الشخصية | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

أهم أسباب عدم حضور المرشح للمقابلة الشخصية

أهم أسباب عدم حضور المرشح للمقابلة الشخصية

واحد صاحبي عنده شركة صغيرة بتستورد أجهزة كهربائية واكسسورات موبايل، وقرر أنه يوسع نشاطه ويفتح معرض للبيع في مدينة نصر، وكان محتاج يعين موظفين جداد، ونشر إعلان طلب فيه مدير للمعرض وشباب وبنات للمبيعات، وفي حوالي 11 شخص بالفعل بعتوا له أنهم مهتمين بالشغل، اتواصل معاهم واتفقوا على ميعاد الانترفيو، ويوم الانترفيو ولا واحد جه، وولا واحد منهم اتصل حتى يعتذر!

والموقف ده خلاني استغرب جداً، منين الناس بتقول مفيش شغل ومنين محدش بيروح الانترفيو! ولما دورت في الموضوع لاقيت أن الظاهرة دي منتشرة جداً وشركات كتير بتعاني منها في مصر وبرا مصر، ولاقيت كمان إن في أكتر من سبب ممكن يخلي الشخص يقدم على وظيفة وبعدين يقرر أنه ميروحش الانترفيو زي:

1 - نقص المعلومات: واحد من الأسباب الشائعة جداً لعدم حضور الأشخاص لمقابلات العمل، أن الـ HR أو الشخص المسئول عن التوظيف اللي تواصل مع الناس اللي قدموا على الوظيفة موضحش بشكل كافي تفاصيل عن الشركة أو الوظيفة بالإضافة لتفاصيل زي عنوان الشركة أو أرقام ممكن الشخص يتواصل معاهم في حالة صعوبة الوصول.

2 – القلق: أشخاص كتير بيقلقوا وبيتوتروا جداً من المقابلات الشخصية، والقلق ده بيزيد جداً في يوم المقابلة نفسه أو قبلها بيوم، وده بيخلي الشخص يحس أنه غير مستعد، وبالتالي بيقرر أنه مش هيروح المقابلة.

3 - عدم تحديد مواعيد مناسبة: لو شخص بيشتغل بالفعل يبقى أكيد مش هيسيب الشغل في نص اليوم عشان يروح انترفيو، ولو صعب أنه ياخد اجازة من الشغل، وكمان الـ HR محددش معاه ميعاد مناسب لمواعيد شغله يبقى غالباً مش هيجي الانترفيو.

4 - التأخير: أوقات الشركات بتعلن عن وظائف وعدد كبير بيقدم، لكن الشركة هي اللي بتتأخر جداً عقبال ما تكلم الناس اللي قدمت وبالتالي الأشخاص دول غالباً بيكونوا قدموا واشتغلوا في شركات تانية أو فقدوا خلاص اهتمامهم بالوظيفة.

5 - البحث: عدد كبير من الناس ممكن تقدم على الوظائف ويكونوا مهتمين بالشغل فعلاً ولما تكلمهم في التليفون يكونوا متحمسين جداً للانترفيو، لكن بمجرد ما بيعملوا بحث عن مكان الشركة أو عن مستوى المرتبات فيها يرجعوا يغيروا رأيهم وميروحوش المقابلة.

6 - سهولة التقديم: حالياً معظم الشركات بتعلن عن الوظائف المتاحة عندها عن طريق الإنترنت على مواقع التوظيف المختلفة ، وده خلى أي حد ممكن يقدم على الوظيفة بضغة زر، والسهولة دي خلت ناس كتير تقدم على عدد كبير من الوظائف من غير ما يكونوا مهتمين أو عايزين يشتغلوا فعلاً.

7 – الكسل: أكيد مش كل الناس اللي مبتجيش الانترفيو بيكون عندها أسباب تبرر عدم حضورهم، في ناس كتير مبتروحش عشان بس مش في مود الانترفيو أو مكسلين ينزلوا من البيت ويركبوا مواصلات مش اكتر من كده.

طيب وانت كصاحب شركة أو موظف HR المفروض تتعامل ازاي مع الظاهرة دي أو ازاي تقلل من حدوثها!

اولاً: حاول تتواصل مع المتقدمين بشكل سريع قبل ما يفقدوا اهتمامهم بالوظيفة، وفي نفس الوقت قدم لهم كل المعلومات الأساسية زي العنوان والموقع وأرقام التليفونات وميعاد المقابلة وترجع كمان تأكد عليهم قبل المقابلة بيوم.

ثانياً: خليك مرن، يعني شوف المواعيد المناسبة للشخص اللي بتكلمه بالذات لو بيشتغل، يعني ممكن تخلي المقابلة قبل أو بعد ميعاد العمل أو حتى تخليها في أيام الاجازات، ولو في متقدمين شايفين أن مكان الشركة بعيد ممكن تقرب المسافة شوية وتقابلهم في مكان أقرب

ثالثاً: حاول تساعد المتقدمين للوظيفة على التخلص من توتر المقابلات الشخصية من خلال أنك تتكلم معاهم في التليفون بشكل ودي وتعرفهم على نفسك وتكلمهم عن طبيعة الانترفيو هيكون عامل ازاي وتقول لهم كمان معلومات تشجعهم يجوا الانترفيو زي تفاصيل الوظيفة ومميزاتها ومعلومات اكتر عن الشركة، وتطلب منهم يتواصلوا معاك لو عندهم أي استفسارات.

رابعاً: استخدم برامج المقابلات الحديثة، يعني ممكن تستخدم برامج الفيديو المباشر للتواصل مع المتقدمين، والطريقة دي هتوفر عليك وعلى المتقدم للوظيفة وقت ومجهود كبير وكمان هتساعدك توصل للمرشح المناسب بشكل أسهل وأسرع.

خامساً: تكون مستعد أن عدد كبير من الناس اللي قدمت مش هيجي، بمعنى أنك بدل ما تتفق مع 5 أشخاص أتفق مع 7 على اعتبار أن أكيد واحد أو اتنين من اللي اتفقت معاهم مش هيجي وبشكل ده مش هتبقى عطلت نفسك، وفي نفس الوقت لو جم كلهم مش هتبقى ازمة بردو

واخيراً لو شركتك بتعاني من الظاهرة دي بشكل مستمر يبقى حاول تعرف ليه الناس مبتجيش، ارجع اتصل بيهم أو ابعت لهم ايميل واسألهم عن أسباب عدم حضورهم، هل بسبب المكان أو الميعاد ولا بسبب المرتب وعدد ساعات العمل ولا ايه السبب و بالطريقة دي ممكن تساعدك تحدد المشكلة وتعالجها.