FB Instagram Twitter Youtube Linkedin الإجهاد في العمل.. وباء عالمي! | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

الإجهاد في العمل.. وباء عالمي!

الإجهاد في العمل.. وباء عالمي!

كلنا بنتعرض يومياً لضغط نفسى وإجهاد لأكتر من سبب لكن دايماَ لما بنعبر عن شعورنا بالإجهاد أول رد بيكون ده أكيد الشغل! لازم تاخد أجازة وتفصل، لكن علشان مش دايماَ هنقدر ناخد أجازة ونفصل النهاردة هنعرفكم مجموعة من الخطوات علشان نقلل من التوتر والضغط في حياتنا.

السؤال دلوقتى هو إيه هي الخطوات اللى نعملها علشان نقلل من التوتر اللي بيحصل وبيأثر على حياتنا؟

1- قول لأ.

إتعلم إنك تقول لأ لأى حاجة ممكن تكون سبب في توترك سواء كانت في حياتك الشخصية أو المهنية.

2- تجنب الأشخاص مصدر التوتر.

في الحياة العملية أحياناً بيواجهنا أشخاص بيكونوا مصدر للتوتر وعدم التركيز، والحل الأمثل للتعامل مع الأزمة دي هي التعامل في حدود الشغل فقط أو قطع العلاقة بيهم نهائياً.

3- إدارة الوقت بشكل صحيح.

معظم الأشخاص مابيقدروش يتحكموا في وقتهم بشكل كويس وبيضيعوا وقت كتير جداً، والحل الأمثل لـ إدارة الوقت هو تحديد الأولويات لتنفيذ المهام المطلوبة.

4- التواصل مع الآخرين.

من أهم وأحسن الحاجات إللي تقدر تقلل بيها التوتر إنك " تفصل " بمعنى إن لازم مرة أسبوعياً على الأقل إنك تقضي وقت مميز مع ناس بتحبها، سواء كانوا أصدقائك أو عائلتك، وتفصل عن جو الكآبة والقلق وده هيحسن في النفسية جداً وهيخلى دافع إنك تشتغل براحة نفسية .

5- التحكم في المشاكل.

من الطبيعى جداً ان يحصل توتر بسبب مشكلة ما حصلت في الشغل مع انه ده حاجة طبيعية جداً و واردة، ولكن انسب حاجة لحل المشاكل هي " تدوين " المشكلة، بمعنى إنك تكتب مشكلتك في ورقة وتفكر إزاي هاتحلها وأي فكرة تيجي في دماغك تكتبها وتختار من الأفكار دي أنسب حل.

6- التكيف مع الضغوط.

طبيعة الشغل فى أى مكان هو الضغط سواء بسبب الشغل الكتير أو بسبب التعامل الغلط مع الأزمات، الحل هنا بيكون اننا نتكيف مع كل المشاكل أو الضغط اللى هنواجه، مثال شغلك مربوط بتارجت معين ومستمر مش من الطبيعى كل شهر تعيش فى قلق وضغط طيب ايه الحل؟ الحل انك تتكيف وتقدر تلاقى الطريقة المناسبة لإنك تنفذ شغلك بأحسن شكل.

7- إفصل من شغلك وخد Break!

من الضروري جداً إنك تاخد فترة راحة ما تقلش عن نص ساعة اثناء العمل،لانها بتساعد في القضاء على الضغط النفسي و بترفع من كفاءة الموظف أثناء العمل.