FB Instagram Twitter Youtube Linkedin الصور والمؤثرات العاطفية = تسويق ناجح  | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

الصور والمؤثرات العاطفية = تسويق ناجح 

الصور والمؤثرات العاطفية = تسويق ناجح 

 

لما بفتح شركة أو البيزنس بتاعي أكيد بيبقى هدفي الناس تعرفني وتتعامل معايا، وإن العملاء يختاروا و يشتروا المنتج بتاعي، وعشان كده لازم أسوق لنفسي كويس، وأختار آليات التسويق الأكتر فعالية والأقوى في التأثير عشان تحققلي النتيجة اللي أنا عايزها.
 
فيه طرق ومدارس كتير في التسويق، زي مثلا التسويق المعتمد على ذكر مزايا وفوائد استخدام المنتج، وهنلاقي ده مثلا في إعلانات منتج زي "تايد": هو عبارة عن مسحوق غسيل ملابس بيكرر في إعلاناته إنه بيقدم أفضل نضافة للهدوم، أو براند عربيات زي "فولفو" ركزت فترة على التأكيد على إنها العربية اللي بتوفر أعلى نسبة أمان أثناء القيادة.
 
لكن عالم التسويق النهارده بيتجه كله ناحية استخدام الصور والمؤثرات العاطفية بشكل متزايد، بدل من المبررات والحجج المنطقية، عشان يقدر يشد العملاء ليه عن طريق الإقناع العقلي والعاطفي في الوقت نفسه، لأني لو اعتمدت بس على ميزة فريدة موجودة في المنتج وحاولت أقنع بيها المستهلك بطريقة منطقية، هيبدأ المنافسين يقلدوا الميزة ديه، وبعد فترة هتبقى عادية مش مميزة ومبهرة زي الأول.
 
يعني على سبيل المثال تأثر أي عميل بعنصر الأمان في عربية فولفو هيقل لما يلاقي عربيات كتير في السوق فيها ميزة الأمان برضه، وإن الخاصية المميزة ديه ماعدتش مقتصرة بس على عربية فولفو.
 
وعشان كده التسويق كله دلوقتي متجه ناحية الاعتماد على الصور والمؤثرات العاطفية، اللي هتحرك عاطفة العميل وتخلق ارتباط بينه وبين الشركة بدرجة أكبر من مجرد عنصر الإقناع العقلي المبني على عرض مزايا المنتج.
 
ولاستخدام الصور وأسلوب التأثير العاطفي في التسويق مزايا كتير، بالذات لو أون لاين، زي: 
 
- المقالات أو البوستات اللي فيها صورة جذابة وليها علاقة قوية بالموضوع نفسه، بتجيب النسب الأعلى من المشاهدات.
 
- نسبة كبيرة من العملاء بيفكروا يتصلوا بشركة ما أو يستخدموا منتجاتها لما بتظهر إعلاناتها المصورة قدامهم في أي سيرش أو استخدام للإنترنت.
 
- الصورة لو جودتها عالية سواء أون لاين أو في قنوات التلفزيون بيكون ليها العامل الأكبر في قرار العميل التعامل مع الشركة وشراء منتجاتها.
 
طيب نيجي بقى للخطوة المهمة..إزاي وفين أستخدم الصور للتسويق؟ 
 
هنقولكوا هنا أمثلة لمجالات أو نقدر نقول قنوات نستخدم الصور في التسويق من خلالها: 
* الشبكات الاجتماعية:
 
يعتبر التسويق عن طريق الشبكات الاجتماعية من أنجح الطرق المستخدمة في التسويق الإلكتروني، عشان الشبكات ديه عليها ملايين المستخدمين دايما، ولو قدرنا ننشر صور لمنتجاتنا تكون جودتها عالية وشكلها مثير للاهتمام، هنقدر نجذب مزيد من العملاء.
 
على سبيل المثال البوستات اللي بتنشرها أي شركة عن منتجاتها ويكون معاها صورة بتحقق معدل تفاعل أعلى بكتير من البوستات النصية فقط.
 
* صفحات الدخول للموقع:
تعتبر صفحات الدخول للموقع أحد الطرق الفعالة اللي بتستخدمها الشركات في التسويق، لكن للأسف كتير بيتجاهلوا وبينسوا يضيفوا الصور للصفحات ديه، لكن إضافة صورة عالية الجودة مرتبطة بالمنتجات أو الخدمات اللي بتسوقلها لصفحات الدخول للمواقع، هترفع من نسبة النجاح في تحقيق الهدف من التسويق، وجذب عملاء كتير للموقع بتاعك.
 
* إنشاء المحتوى (المواقع والمدونات):
في أي محتوى بنكتبه للتسويق عن منتج ما، لو أضفنا ليه صورة كويسه، هنلاقي المقال ده بيحقق زيارات أعلى بنسبة 94% من المقال اللي مافيهوش أي صور. 
 
* مواقع التجارة الإلكترونية:
لو عندك موقع تجارة إلكتروني، فلازم تعرف إن مفتاح النجاح الرئيسي هو الصور، هي المؤثر الأول اللي هيخلي أي عميل يفتح الموقع يقرر يشتري أو يقفل اللينك وما يفتحوش تاني.
 
67% من المستخدمين بيأكدوا إن صورة أي منتج عالية الجودة هي اللي بتخليهم يقرروا يشتروا أو لأ.
 
خلينا نختم البوست بتاعنا بمثال لشركة اعتمدت على الصورة المبهرة للتأثير على العملاء، وخلق رابط عاطفي بينهم وبين الشركة ومنتجاتها: 
 
شركة معمار المرشدي، من أبرز وأكبر شركات العقارات، وعشان نكون واضحين هي برضه من أغلى شركات العقارات، لكنها قدرت بتحريها استخدام صور مبهرة جدا وعالية الجودة في التسويق لعقاراتها، سواء في وسائل الإعلام المطبوعة أو التلفزيون، أو أون لاين، إنها تشد العملاء ليها، وتخلي عدد متزايد منهم يدخلوا ويتابعوا مشروعات العقارات بتاعتها.
 
في النهاية لازم نبقى عارفين إنه طبيعي يتضمن التسويق بتاعنا مميزات الخدمة أو المنتج، لكن المبررات المنطقية لوحدها مابقتش كفاية للتأثير على العميل، وعشان كده لازم نركز على أهمية الصورة وتأثيرها، عشان نقدر نستخدمها بشكل فعال في التسويق لشركتنا.