FB Instagram Twitter Youtube Linkedin العب لحد آخر دقيقة | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

العب لحد آخر دقيقة

العب لحد آخر دقيقة

خلال أسبوع واحد تأهل الأهلى لدورى المجموعات للكونفيدرالية بهدف فى الدقيقة الرابعة فى الوقت بدل الضايع من الشوط التانى .... وحافظ الزمالك على حظوظه فى الصعود للدورة الرباعية بهدف في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضايع فى الشوط التانى .... البوست ده مش هايناقش الكورة والأهلاوية والزملكاوية .... هيناقش بس إننا فى أوقات كتير جدًا بنبقى على بعد خطوة من الهدف وبنيأس وبنحبط ومبنكملشى للنهاية رغم إننا منعرفشى ممكن نكون على بعد خطوات من خط النهاية والتتويج بفوز أو نجاح محترم .... كتير من اللى شافوا الماتشين قفلوا التليفزيون قبل النهاية بربع ساعة إعتقادًا منهم إن الماتش خلص والفريق بتاعهم خلاص ودع البطولة لكن الإصرار وبالثقة فى النفس إللى عند اللاعبين خلاهم مايفقدوش الأمل ويلعبوا للنهاية .... أنا عايز كل واحد فينا يفكر فى حياته ويشوف كام فرصة فاتته بالاستسلام أو بعدم الثقة فى النفس (خيابة بعيد عنك ) أو بشك فى قدراته ويفكر كان ممكن إيه اللى يحصل لو كمل .... كتير من المشاريع بتقفل وهى على أعتاب النجاح إما لأن صاحبها مش عارف يعنى إيه دورة المنتج أو المشاريع أو نتيجة لسبب نفسى بحت وهو الاستسلام لليأس وعدم الثقة بالنجاح

كل واحد يفكر كام ماتش خسره فى حياته نتيجة إنه ملعبش لحد آخر دقيقة من الوقت بدل الضايع