FB Instagram Twitter Youtube Linkedin دليلك لاستخدام الألوان في الماركتنج | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

دليلك لاستخدام الألوان في الماركتنج

دليلك لاستخدام الألوان في الماركتنج

أي حد بينتج سلعة أو بيقدم خدمة، أكيد بيسعى إنه يبيعها للناس، يعني يعرضها بشكل جذاب ويقدمها للعملاء بطريقة تلفت إنتباههم، وتخليهم عايزين يشتروها.

طبعا في أساليب كتير للتسويق، وآليات كتير أقدر أروج بيها للمنتج بتاعي، بس موضوعنا في بوست النهاردة هيكون عن كيفية استخدام الألوان في التسويق للمنتج بتاعي؟ يعني إزاي أروج لمنتجي باستخدام الألوان المناسبة للعبوة أو الغلاف.

يمكن كتير مننا مش بياخد باله إن لون الغلاف أو العبوة بتاعت المنتج ليه دور كبير جدا في جعل العميل يقبل على المنتج أو ينفر منه، أو في أحوال تانية ما ياخدش باله من المنتج أصلا.
 
ولما نبص حوالينا هنلاقي ناس بتفضل استخدام الألوان الفاتحة وناس تانية بتتجه للغوامق، وهنلاقي ناس معتقدة إنه اللون الفاتح بيبقى إشارة لإن المنتج ده صحي ومفيد، وناس تانية معتقدة إن الغوامق هي إلي بتشد الإنتباه.

لكن حقيقة الموضوع غير كده تماما، كل فئة من الألوان ليها استخداماتها وفوايدها، وعشان كده لما بنيجي نختار لون العبوة المكناسب لازم نرجع لشوية أسس نختار بناء عليها:

 

1- نوع المنتج: 
 
لما بكون بعلن عن منتج صحي ومفيد كويس إني أستخدم الألوان الفاتحة، لكن عشان أتجنب النتيجة إلي قالتها دراسات كتير إن اللون الفاتح بيدي انطباع بطعم أو مذاق سيء للمنتج، يفضل إني أستخدم الألوان الفاتحة في المنتجات اللي أقدر أدي منها عينات مجانية للجمهور يجربها الأول، ولما يقتنع بالطعم يروح يشتري.

لكن في منتجات تانية ممكن نسميها منتجات التسلية أو المرح زي الشيبسي أو الحاجة الساقعة، وهنا لازم نبعد تماما عن الفواتح، لأن المخ البشري بيربط بين الطعم الصحي الخفيف واللون الفاتح الهادي، و ده ما يناسبش النوع ده من المنتجات.

اللون الغامق هو إلي هيأثر على القرار الشرائي للعميل في المنتجات ديه، وهيأكدله إن الطعم بتاتعها جذاب وحلو، وده اللي عملته Coca Cola Zero أو Pepsi Max.

 

2- الفئة المستهدفة:
 
لو منتجي بيستهدف الرجالة، يبقى يفضل استخدام الأزرق والبرتقالي، أما الستات بيحبوا أكتر الأحمر والأصفر، حسب دراسات كتير للسوق.

 

3- السوق المستهدف:
 
يعني على سبيل المثال لو كان السوق المستھدف الدول العربیة يفضل استخدام اللون الأخضر، لأنه ليه دلالة رمزیة خاصة عند العرب، والمسلمين بالأخص، لو هستهدف الشعب الهولندي أستخدم اللون البرتقالي إلي بيعبر عن الوطنیة الھولندیة.

وكل الكلام اللي فات ده هيخلينا بالضروروة نتكلم عن مجموعة مكونة من 10 ألوان، كتير من خبراء التسويق قالوا إن ليهم دور فعلي في زيادة المبيعات لو تم توظيفهم بالشكل الصح:

 

1- الأحمر:
 
الأحمر هو لون القوة، لون عنده قدرة لفت انتباه العميل، والاحتفاظ بالانتباه ده لأطول فترة ممكنة.

 

2- الأزرق:
 
لو عايز تعرض منتج بيتصف بالثقة، يبقى تستتخدم الأزرق، ولو قدرت كمان تعمل مزيج بين الأزرق مع ألوان تانية زي الأحمر، هتحقق نتائج رائعة، زي ما بيبسي عملت باستخدام اللونين دول سوا.

 

3- البينك أو الوردي:
 
مناسب جدا لجذب جمهور بنات أو سيدات صغيرين في السن، لأنه لون أنثوي بالدرجة الأولى، زي حملات مكافحة سرطان الثدي استخدمت اللون الوردي في شعارها.

 

4- الأصفر:
 
الأصفر لون قوي، استخدمه عشان تجذب انتباه الجمهور وتوصله إنك واثق في منتجك.

 

5- الأخضر:
 
الأخضر هو لون متعدد الاستعمالات، ممكن يوحي بالدفئ والجاذبية، وممكن أوصل بيه حالة من الفرح والسعادة، وممكن برضه أستخدمه لما أكون عايزة أوصل رسالة توحي بالغنى والفلوس الكتير.

 

6- البنفسجي:
 
اللون البنفسجي هو لون الملوك، وبالتالي يعتبر اختيار مثالي لاضفاء لمسة من الأناقة والهيبة على المنتج بتاعي.

 

7- الذهبي:
 
الذهبي برضه رمز للأناقة، بس برضه بيضيف عنصر القوة، ولما أدمجه مع البنفسجي أو الأخضر أقدر أوصل رسالة بترمز للثروة والأصالة.

 

8-البرتقالي:
 
البرتقالي هو الطاقة، وبيقدر يجذب انتباه العميل وبيوصل للعملاء إحساس إنهم بيتعاملوا مع شركة متطورة.

 

9- البني:
 
البني هو لون ترابي، وده بيخليه يوصل للعميل احساس بالاسترخاء.

 

10- الأسود:
 
الأسود لون تاني متعدد الاستخدامات، ممكن يوحي بالحداثة، أو أستخدمه بشكل تقليدي، ممكن يدي احساس الإثارة أو كمان الراحة.
 

الألوان كلها تعتبر سلاح فعال جدا في التسويق لأي منتج أو خدمة، وممكن تكون الفيصل في نجاح الترويج للمنتج أو فشله، المهم إننا ننجح في توظيفها واستخدامها بالشكل الصحيح.

شارك المقال :