FB Instagram Twitter Youtube Linkedin شركة المراعى | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

شركة المراعى

شركة المراعى

هنتكلم النهاردة عن قصة نجاح لشركة عربية متخصصة فى مجال منتجات الألبان وهى "شركة المراعى" السعودية .. تعالو نعرف إزاى الشركة دى إتبنت و إزاى كبرت ووصلت للنجاح  

أول حاجة لازم نعرفها عنها إنها شركة مساهمة سعودية بتشتغل فى مجالات كتير منها الزراعة و الألبان و المواد الغذائية و هى موجودة فى السعودية ولها فروع فى دول الخليج العربى كمان .

بدأت "شركة المراعى" سنة 1977 على يد الأمير "سلطان بن محمد بن سعود الكبير" لما عرف أهمية تطوير صناعة الألبان فى المملكة العربية السعودية و مستمر فى إدارتها برضه لحد دلوقتى .

قدر الأمير "سلطان بن محمد بن سعود" فى فترة زمنية قصيرة إنه يبنى و يطور مشروعات زراعية متنوعة و بكفائة عالية و طبعًا ده علشان يوصل لهدفه اللى محدده من البداية.

بدأت الشركة بإنتاج الحليب الطازج و بسرعة تم توسيع الإنتاج ليشمل مزارع الألبان الحديثة و المصانع المتقدمة .

فى بداية التسعينيات دخلت "شركة المراعى" مرحلة جديدة فى إعادة تنظيم و تخطيط إستثماراتها و ده علشان يقدرو يوصلو لهدفهم بسرعة أكبر و كان هدفهم واضح جدًا وهو تقديم أفضل المنتجات بأسعار منافسة ليتمكن المستهلك من الإستمتاع بمنتجات عالية الجودة و بأسعار مناسبة .

و فعلا نجحت "شركة المراعى" بتحقيق هدفها ده ببناء و تشغيل مجمعها الأول للصناعات الغذائية ليحل مكان خمسة مصانع مستقلة كانت موجودة, و معاه قدرت تنشئ أربع مزارع كبيرة لتحل مكان عشر مزارع صغيرة .

و مش بس كده كمان "شركة المراعى" حاولت تسعى لتوفير إحتياجاتها من الأعلاف و ده كان عن طريق إستثمارها فى مزارع كبيرة فى الأرجنتين لتوفير الأعلاف من الخارج عشان توصل تدريجيًا لكافة إحتياجاتها منه .

بدأت كمان "شركة المراعى" فى إنشاء مصنع للأجبان و العصائر فى أواخر 2005 و أضافت مزرعتين أبقار عملاقتين, و فى نفس السنة حصل تحول لشركة المراعى من شركة خاصة إلى شركة مساهمة مسجلة فى سوق الأسهم السعودى للأوراق المالية, و بدأ يزيد عدد مساهمى المراعى و اللى وصل عددهم دلوقتى حوالى 125,000 مساهم .

لازم نعرف كمان إن "شركة المراعى" كان ليها دور قوى فى دعم الشباب السعودى و حرصهم على تهيئتهم للعمل فى القطاع الخاص و قطاع الأغذية بالتحديد و علشان كده قامت بإنشاء المعهد التقنى للألبان و الأغذية لتهيئة و تدريب الشباب السعودى فى صناعة الغذاء و تزويدهم بالعلوم و المعارف و المهارات للحصول على أفضل الفرص فى سوق العمل السعودى, و المعهد كان بيستوعب 600 طالب و يخرج 200 طالب سنويًا .

 

زى ما إحنا عارفين إن مفيش مجهود بيضيع و طالما عملت بجهد أكيد هتنجح

وكانت نتيجة المجهود الكبير ده هو حصول "شركة المراعى" على شهادة "الآيزو" للجودة سنة 20099 و كانت من أوائل الشركات فى العالم التى تحصل على الشهادة دى.

نتمنى إننا نشوف نماذج عربية مشرفة وناجحة زى شركة ألبان المراعى