FB Instagram Twitter Youtube Linkedin فيليبس.. النوم في العسل  | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

فيليبس.. النوم في العسل 

فيليبس.. النوم في العسل 

طبعأ أول حاجه جت في بالك فيلم عادل إمام النوم في العسل بس موضوع الفيلم مش موضوعنا تماماً!!

 

طبعاً كلنا عارفين شركة فيليبس وهي واحدة من شركات الإلكترونيات الرائدة في العالم من سنة 1891 واحتلت الصدارة في مجال براءة الاختراع لانها سجلت اكتر من 60000 براءة اختراع وكانت مسؤوله عن اختراع كتير من المنتجات الكهربائية القرن الماضي.

 

سنة 1990 ومع تطور عالم الالكترونيات ووجود فيليبس فى الصدارة حصلت حالة من الخمول والاستهتار والشعور بالرضا عن اللى وصلت له الشركة من نجاح وبدأت الشركة تفقد إتصالها بالسوق ونتيجة لكده إنخفضت الحصة السوقية للشركة وكمان أسعار أسهم الشركة. 

 

الازمة دي عملت ضجة كبيرة فى الشركة وبناءاَ عليه تم تغيير القيادة وقاموا بتعيين جان تيمر رئيس لمجلس ادارة شركة فيليبس اللي وعدهم بإنه هيقوم بإعادة هيكلة الشركة وإعادتها للطريق الصحيح.. يا ترى عمل ايه بقى الراجل اللي اسمه جان تيمر عشان يصحي الشركة بعد ما كانت نايمة في العسل وما قدروش يحسوا غير بعد ما خسروا ماكنهم فى السوق؟

 

جان تيمر قام بإستدعاء أفضل 100 مدير في الشركة من جميع الاقسام على مستوى العالم ودي كانت أول مرة يجتمعوا مع بعض وقرر إنهم يعملوا تقييم أداء الشركة مقارنةً بمنافسيهم عشان يقدروا يعرفوا مؤشرات الشركة مع مؤشرات نجاح الشركات المنافسة وبناءاَ على قياس المؤشرات الداخلية والخارجية توصلوا إنهم هيعملوا 3 تغييرات جذرية علشان يوصلوا لمستوى المنافسة مع باقي الشركات.

 

طيب ايه هى القرارت اللى حصلت بناءاَ على الاجتماعات دى؟ 

 

1- إعادة هيكلة الشركة وخفض تكاليفها 

 

دى كانت اول خطوة قام بيها جان تيمر وبناءاَ عليه تم تقليل العمالة بنسبة 15% وتقليل المنتجات والتركيز على أنجح المنتجات بس لان الشركة كانت بتشتغل تقريباً في جميع المجالات وكان انتاج الشركة كبير والجودة ضعيفة!

 

2- تغيير استراتيجية التسعير الخاصة بالشركة

 

و الاستراتيجية الجديدة ركزت على الحصول على عائد معقول وغير مبالغ فيه ودة بالاتفاق مع إدارة التكاليف بالاضافة للتركيز على صناعة المنتجات اللي بيحتاجها العملاء وكان مهم بالنسبة لـ جان تيمر إن العملاء يحسوا بإن الشركة مدركة لإحتياجاتهم من خلال جودة ممتازة وسعر مناسب.

 

3- تنفيذ التغيير على جميع مستويات الشركة.

 

تم تعميم القرار على كل موظفين الشركة بداية من أكبر شخص في المؤسسة لحد الراجل اللي بيبيع في المحل وكان شعار الشركة "العميل أولاً" ودة كان من اجل توعية الموظفين بأن إحتياج العميل هو أولوية الشركة.

 

طبعاً هتحس ان الثلاث نقط اللي فوق دول شبه بعض بس صدقني كان ليهم دخل في تحفيز الموظفين وتغيير جودة المنتج للأفضل .

 

طب يا ترى ايه اللي حصل للشركة بعد ماعملوا نفذوا القرارات دى؟

 

في سنة 1995 وبعد 4 سنين على إعادة هيكلة الشركة الداخلية إستقرت الشركة بشكل كبير وقدمت فيليبس إستراتيجية إسمها "دعنا نجعل الامور أفضل" وهي إستراتيجية بتحمل الشركة مسؤولية اكبر تجاه العملاء والشركاء لتعزيز صورة العلامة التجارية في نظر المستهلك.

 

شركة فيليبس اشتغلت بطريقة مختلفة عن طريقة سنة 1990 وقررتتركز على موظفينها لتوفير منتجات عالية الجودة وتطوير الشركة والنهاردة قررنا ننقل لكم قصة نجاحها علشان تعرفوا ان أهم حاجة هو مراجعة أداء الشركة مهما وصلت للنجاح لانها معرضة للفشل فى أى وقت!