FB Instagram Twitter Youtube Linkedin قصة نجاح ضياء الدين - أفريقيا الكنز المفقود ج5 | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

قصة نجاح ضياء الدين - أفريقيا الكنز المفقود ج5

قصة نجاح ضياء الدين - أفريقيا الكنز المفقود ج5

النهاردة ضياء الدين هيكلمنا عن رحلته الشيقة فى أفريقيا وهنعرف عادات المستهليكن وتقاليدهم ..

تعالوا نعرف من ضياء تفاصيل رحلته ..

عزمني صديق تنزاني علي الغداء باول رحله لي بشرق افريقيا فلقيته بيشرب شاي بلبن مع الأكل وتكررت تلك المشاهد لي بكينيا و أوغندا وبالرغم من توافر الثروة الحيوانيه بافريقيا بس هيفضل تصدير اللبن خصوصًا المجفف فرصة تجارية نتيجة ثقافتهم الغذائية

كمان الهند من أكبر مستوردي الدهب بتنزانيا لأن ثقافة الجواز بالهند فيها إن الأب بيجمع الدهب لبنته وهى فى سن 3 سنوات ولو معندهاش مخزون كويس من الدهب مش هيتقدم ليها حد .

كمان من الملاحظ إعجاب الشباب الافريقي بمشاهير الأمريكان الأفارقة زى نجوم موسيقي الراب والممثلين فهنلاقيهم فى تنزانيا بيشتروا التيشرتات اللى عليها صورهم بعكس تجار الملابس بنيروبي بكينيا أغلبهم صوماليين مسلمين لا يحبو التعامل في ملابس تحمل صور أشخاص .

المستهلك الافريقي بينبهر بكل ماهو مصنع لأنه يري فيه التقدم فيقبل على المشروبات الغازية اكتر من العصير الطبيعي رغم توفره .

أخيرًا متوسط دخل الفرد الأفريقي مش كبير لكن رغم كده لايخلو بيت من خادمه وشفت بنفسى صديق أفريقى راتبه 350 $ وعنده خادمة لأسرته براتب 75 $ وده يعتبر فرصة لاستقدام عمالة من أفريقيا خصوصًا لدول الخليج .