FB Instagram Twitter Youtube Linkedin 6 نصائح لاجراء مقابلة عمل ناجحة | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

6 نصائح لاجراء مقابلة عمل ناجحة

6 نصائح لاجراء مقابلة عمل ناجحة

جميعنا نعرف كيف يكون الحال صعبًا حين نبدأ في البحث عن وظيفة جديدة وكيفية التحضير لاجراء مقابلة العمل، فمن ناحية تريد أن تتميز عن جميع المتقدمين الآخرين، خاصة أن بيئة العمل أصبحت تنافسية للغاية في كل المجالات تقريبا، ومن ناحية أخرى سيكون عليك النجاح في تلبية توقعات الشركة بأن تمتلك مجموعة كبيرة من المهارات بشكل يساعدها على الإنتاج بأقل عدد ممكن من الموظفين. 

لذلك لن يكون متاح أمامك سوى أن تظهر بأفضل صورة ممكنة طوال عملية التوظيف بداية من تقديم سيرتك الذاتية وحتى إجراء آخر مقابلة عمل قبل التعيين لكي تحصل على الوظيفة التي تريدها لنفسك. 

وفي حال كنت منخرطا في سوق العمل منذ فترة، فإنك على الأغلب ستمتلك بعض الطرق والأساليب التي ستجعلك تتخطى كل مقابلات العمل بنجاح، لكن القضية أن هناك مشكلة قد يقع فيها الكثير نتيجة لعدم تحضير أنفسهم لمقابلة العمل وهي ماذا تفعل عندما تختلف وجهة النظر الخاصة بك مع مديرك المستقبلي أو مسئول التوظيف أثناء مقابلة العمل. 

قد يقوم البعض بالموافقة على كل ما يقوله مسئول التوظيف حتى إذا لم يكن مقتنعا وهذا قد يمنحه الوظيفة حاليا لكنه على المدى الطويل ربما سيُقابل بتصرفات يرفضها نتيجة لموافقته على وجودها من البداية، لذا من المهم اتباع النصائح التالية في حالة اختلافك مع الآراء التي يطرحها مسئول التوظيف في مقابلة العمل:  

1- اقرأ المشهد

من البداية عندما تدخل مقابلة العمل يجب أن تبدأ في تشغيل غريزتك وإحساسك الداخلي تجاه الشخص الجالس أمامك، ابحث دائما عن دلائل تساعدك في فهم وقراءة الموقف بحيث تعرف ما هي نبرة الصوت والأسلوب المناسب الذي يجب أن تتحدث به، حيث أنك حتى تنجح في اجتياز مقابلة العمل يجب أن تُعدل من نبرة صوتك وأسلوبك وفقا لمن يحاورك. 

سيساعدك هذا أيضا في تحديد كيفية التعامل في حالة اختلافك مع مسئول التوظيف، فإذا كانت غريزتك تُخبرك أن معارضتك سيتم تقديرها واحترامها فلا تترد في التعبير عنها، ولكن إذا شعرت أن موقفك قد لا يتم قبوله جيدا ففكر في تقليل الخلاف أو الامتناع عنه تماما. 

2-عبر عن نفسك بصدق

حتى تضمن نجاحك سواء في مقابلة العمل أو حتى بعد تعيينك، يجب أن تُعبر بصدق عن أرائك خلال مقابلة العمل وأن تقدم نفسك كما أنت، حيث أن وجود اختلاف صحي سيُظهر أنك مُتعاون وفضولي، لذا بدلا من أن تنظر إلى هذا الاختلاف في الآراء على أنه صراع، حاول التعامل معه على أنه فرصة جيدة للنقاش ومعرفة كيف تُحل المشكلات في هذه الشركة التي ترغب بالعمل فيها، لكن حاول اختيار كلماتك بشكل مناسب بحيث تستخدم كلمات تدعو للمناقشة مثل " إن رأيي هذا بناء على ما اكتسبته من خبرات طوال السنوات الماضية" بدلا من أن تقول " لا أوافق على ما تقوله" لأن هذا سينهي النقاش أثناء مقابلة العمل. 

3- اختر معركتك

يجب أن تُحدد هل نقطة الخلاف مبنية على أمر مهم وجدير بالملاحظة أم أنها تفاصيل ثانوية يمكن تخطيها؟، عند طرح هذا السؤال على نفسك ستساعدك الإجابة في إرشادك خلال مقابلة العمل عما يجب أن تبرز وجهة نظرك المعارضة فيه ولا تتخطاه، على سبيل المثال إذا أخبرك مدير التوظيف أنك قد تعمل في غير أوقات العمل فربما من الأفضل التعبير عن رفضك خلال مقابلة العمل خاصة إذا كان هذا لا يُناسبك في المستقبل. 

4- أعطي نفسك مساحة للتفكير

خلال مقابلة العمل إذا قال مدير التوظيف شيئا استوقفك فلا تتسرع في الإجابة على الفور بكل ما يتبادر إلى ذهنك، وبدلا من ذلك حاول استجماع أفكارك بحيث تستدعي الرد المناسب عليه بشكل يضمن حصولك على الإجابة الأكثر دقة ومنطقية والتي ستُظهر أنك قادر على التفكير النقدي. 

5- اختلف ولكن بحرص

إذا قررت أن تتخذ موقفا معارضا خلال مقابلة العمل ، تأكد من أن تتعامل معه بمستوى عالِ من الاحترام والمهنية، كن متواضعا وإيجابيا مهما حدث وابتعد عن الاستهزاء أو السخرية أو اتخاذ نبرة صوت غير مُشجعة لأن هذا لن يكون في صالحك، حيث أن هدفك من مقابلة العمل هو تسليط الضوء على معارفك وخبراتك في المجال ورؤيتك لما يُمكن أن يحسن من أداء الشركة وتطورها وليس الهدف الأساسي أن تظهر أكثر ذكاءً أو معرفة ممن يحاورك، وربما عند طرح وجهة نظرك المعارضة من الأفضل أن تبدأ بسرد المزايا فيما يقوله مسئول التوظيف قبل أن تبرز العيوب؛ ذلك سيخفف من حدة النقاش خلال مقابلة العمل ولن يجعله يتخذ موقفا دفاعيا تجاهك.

6- حدد موقفك النهائي

ضع في اعتبارك أن عدم الترحيب بآرائك المختلفة في مقابلة العمل، يعني أنه من المحتمل ألا يتم تشجيعها بمجرد أن تصبح موظف في الشركة، لذا إذا قررت أنك لن ترتاح في العمل هناك فقم بإرسال خطاب اعتذار عن الوظيفة مع ذكر أسبابك بوضوح بحيث تذكر أن بيئة العمل لن تكون مناسبة لك أو لتطلعاتك المهنية.

إقرأ أيضاً: 

أهم أسباب عدم حضور المرشح للمقابلة الشخصية

التعامل مع شخصيات العمل