FB Instagram Twitter Youtube Linkedin حتى لا تخسر أموالك، إليك 9  أفكار مشاريع محلات تجارية مربحة وغير مكلفة  | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

حتى لا تخسر أموالك، إليك 9  أفكار مشاريع محلات تجارية مربحة وغير مكلفة 

حتى لا تخسر أموالك، إليك 9  أفكار مشاريع محلات تجارية مربحة وغير مكلفة 

في ظل عالم يتطور بسرعة سريعة لا تتوافق مع الدخل الثابت للمرء، وفى ظل رغبات نفسية تتجدد باستمرار وتتغير بتغير الظروف المحيطة بها، أصبحت الوظيفة التقليدية غير كافية لتلبية احتياجات المرء الأساسية، بل حتى الإتكاء عليها فى تغطية جزء كبير منها؛ فبعد أن كانت الوظيفة التقليدية تمثل عامل الأمان للجميع، بحيث كونها تساعد على دخول دخل ثابت للفرد يستطيع أن يستقر على أساسه، أصبحنا نرى الآن ارتفاع جنوني في الأسعار بين ليلة وضحاها، وقرارات بتقليل العمالة، واستحواذ الماكينات على فرص العمل، وتقليل الرواتب وكذلك اندثار مجال وانقراضه بالكامل. 

وضع كهذا، لا ينفع معه الادخار الأمن ولا حتى الاعتماد على فوائد شهادات الاستثمار، بل يتطلب المخاطرة بكل جنيهًا لا طمعًا في المزيد فحسب، بل أيضًا للحفاظ على ما تمتلكه من الأساس. 

من خلال مقالنا الآتي أفكار مشاريع محلات تجارية صغيرة  مربحة وغير مكلفة، سنساعدك لا فقط على الهروب من منطقة الأمان الخاصة بك، بل سنزودك أيضًا بأهم النصائح التي  تساعدك على بدء تجارتك الجديدة بنجاح. 

9  افكار مشاريع محلات تجارية مربحة وغير مكلفة 

عندما تفكر في بَدْء مشروعك الخاص، عادة ما يحيطك العديد من المخاوف التي تعيق تقدمك منها: ماذا لو خسرت جميع أموالي؟ هل اضطر إلى الاستقالة من وظيفتي التقليدية؟  ماذا لو  خسرت كلا من وظيفتي وأموالي؟ ماذا لو لم أكن جيدًا؟ ماذا لو تعرضت للخسارة مبكرًا؟ ماذا لو لم تكن أرباحي كافية؟ ماذا لو أثر ذلك على الوضع المادي والاجتماعي….. ماذا وماذا وماذا؟ الكثير من ماذا التي لن تجعلك تذهب إلى أى مكان، بل وقد تؤدى إلى جذبك إلى القاع أيضًا. 

ماذا نفعل لنتخلص من هذه المخاوف؟ 

 نواجهها بالطبع، لكن بدون تهور بالطبع، لنبدأ  الأمر بقليل من الحرص مع مشاريع صغيرة لا تتطلب قدر كبير من المخاطرة كالأتي: 

  • 1. إنشاء مشروع مساحات العمل المشتركة co- working space 

تعد مساحات العمل المشتركة أو ما يعرف بالـ co- working space   من الأنشطة الحديثة التي ظهرت على الساحة التجارية، وبالرغم أن مفهومها يتقارب بشكل ما إلى المقاهي الثقافية؛ حيث تضم غرف خاص للدردشة وكذلك مكان مخصص لقراء الكتب ومناقشتها، بالإضافة إلى غرف خاصة للورش التدريبية وكذلك غرف هادئة للعمل، إلا أنها الأفضل من حيث التحكم في الهدوء وكذلك في توفير الخدمات التي يحتاجها العامل لإنهاء عمله أو المحاضر عند التعامل مع تلاميذه. 

يعد إنشاء مشروع مساحة عمل مشتركة خيار ناجح جدًا لاسيما إذا كنت تمتلك عقار بالقرب من منطقة تعليمية أو تشغيلية، فإذا كنت تمتلك شقة لا تحتاجها بالقرب من الجامعة أو من مركز ثقافي أو منطقة عمالية، يمكنك باشياء بسيطة كـ: 

  • وجود نت هوائي سريع
  • جهاز عرض تقديمي 
  • لوح للكتابة. 
  • أثاث وأدوات مكتبية.
  • ديكور هادئ 
  • مكتبة تضم مجموعة متنوعة من الكتب والمجلدات
  • مطبخ مجهز 

أن تبدأ فى التسويق والترويج لمساحة العمل الخاصة بك، بحيث يمكنك تأجير الغرف للأنشطة الطلابية في الجامعات مقابل سعر مناسب، منح مساحة عمل هادئة للعاملين في المجال الحر، توفير مناسبات ثقافية تساعد على تطوير العلاقات بين الباحثين عن العمل وبين مقدميه، توفير ورش تدريبية محترفة للباحثين عنها، توفير مكان مخصص للدردشة والتمتع بخدمات المكان من مأكل ومشرب… إلخ. 

بالرغم من السهولة التي يظهر بها إنشاء مشروع مساحات العمل المشتركة، إلا تزداد صعوبة كلما كنت في دائرة أكثرًا قربًا للفئة المستهدفة؛ فالمنطقة الجغرافية الخاصة بالجامعات مثلا، لا تكد تنتقل من شارع لآخر حتى تجد عشرات المساحات المشتركة الموجودة، هل هذا يعنى إنه مشروع فاشل أو خطوة لا داعى لها في ظل هذه المنافسة الشرسة؟!

الإجابة بالطبع لا، فوجود منافسين لا يعنى فشل مشروعك، بل يعنى أن هناك طلبًا فعلا على الخدمة التي تقدمها، ودورك أنت أن تصل إلى الطريقة المناسبة لاستقطاب الجمهور من المنافسين. وهذه الطريقة لن تأتى بين ليلة وضحاها، بل عليك كل من دراسة السوق المستهدف جيدًا، وفهم أساسيات التسويق الرقمي واختبار فعاليتها على جمهورك، والاتفاق مع الأنشطة الطلابية على خصومات خاصة لأعضائها، وتوفير عروض مميزة في وقت مشاريع التخرج، ونشر الدعاية بين الأوساط الطلابية، وكذلك استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بالشكل الذي يبرز مميزاتك التنافسية ويجعلك الأول في عين العملاء المستهدفين. 

 

  • 2. إنشاء مشروع إعداد وجبات منزلية وصحية

في ظل الصعوبة الحالية ما بين الموازنة بين متطلبات الحياة المنزلية وبين متطلبات العمل، أصبح حلم الاستيقاظ مبكرًا وإعداد وجبات منزلية للفطور أو تجهيزيها للغداء حلمًا مستحيلًا بل ومرهقًا بمجرد التفكير فيه؛ لذلك ظهر مؤخرًا ما يسمى بمشاريع إعداد الأطعمة المنزلية، وهى عبارة عن فرد ( ذكر كان أو انثى) أو مجموعة من الأفراد يروا فى أنفسهم القدرة على تحضير الأطعمة المنزلية ببراعة، بالشكل الذي يجعل الآخرين يفضلونها ويشترونها منهم، بحيث يتعاون هذا الفريق على إستقبال الطلبات من الموظفين والأمهات العمالة وكذلك الشباب المستقل يوميًا، ويقومون بتحضيرها وإرسالها إلى منزلهم منتظرة التسوية فقط؛ وهو بدوره ما يساهم في تخفيف العبء على هذه الأسر فيما يتعلق بالمجهود المبذول يوميًا في تحضير الأطعمة، وفى نفس الوقت ينقذهم من مخاطر الأطعمة السريعة وما فيها من أضرار. 

يمثل إنشاء مشروع إعداد وجبات منزلية فرصة ذهبية لإستغلالها وخاصة إذا كنت تمتلك مهارة خاصة في صنع الأطعمة أو تعرف أحد لديه هذه القدرة، لكن عليك اولًا أن تبنى نوع من العلاقات الاجتماعية واسعة المدى، بحيث يسهل عليك الوصول إلى العملاء والحظو بثقتهم لسماح بوجود وجباتك داخل منازلهم، لذلك عليك التأكد من وجود عاملين مهمين فيما تقدمه من خِدْمَات، أولها الجودة دائمًا وأبدا هى الأهم، مهما كانت ظروفك، مهما كانت زحمة طلبات، مهما كان الوقت المتاح للتنفيذ. الثانية هي تجاهل الأنا الخاصة بك، فأنت لا تجهز الطعام من أجلك ولا من أجل أفراد عائلتك، لذلك سيوجد طلباتك كثيرة في الطعام غريبة وغير مفهومة، قد تشعر أن المقادير المطلوبة غير صحيحة ولا يجب أن يطلبها العميل، لكن إذا لم يمنحك هو الأذن بحرية عمل الطعام والاختيار، فلا تفرض عليه طريقة إعداد غير الذى قام بطلبها. 

  • 3. إنشاء مشروع بيع وتنسيق الورود

إذا كان لديك حس فني  رهيف وقادر على تذوق الجمال بسهولة بالإضافة إلى مهارة في التنسيق واستخدام الألوان، يمكنك التعاقد مع احدى المشاتل في بداية طريقك من أجل  بيع أنواع مختلفة من الورود وتوفيرها للعملاء والمناسبات الخاصة. فإذا تمكنت من استئجار  أو امتلاك محل بالقرب من المطاعم الفاخرة التي يتجمع فيها الأحباب والمتزوجين أو بالقرب من محلات الحلويات التي يتم شراؤها في الأعراف العربية عند المناسبات الخاصة، ستتمكن من خلق رابط بين ما 

يتمتع بهذه الخدمات وبين شراء منتجاتك؛ فالزوج بعد انتهاء أمسية رائعة في المطعم سيرغب في إنهائها بصورة مميزة بشراء بوكيه ورد للذكرى، والشاب الذي يتلهف لخطبة حبيبته، سيرغب في تقصير الوقت في البحث عن الورد المثالي وشراء الحلويات وشرائهم من مكان واحد لكى يذهب إليها سريعًا. 

أفهم جمهورك وأفهم ما يحتاج إليه، ستتمكن حينها من الترويح لمحل ورود مميز، محل لا يعرض الورود بشكل تقليدي فحسب، بل يخدم المناسبات المختلفة ويساعد على تنظيمها، يقدم خدمات حصرية حسب الطلب، بحيث يخبرك العميل الغرض من شراء الورد نفسه، وتخدمه أنت بتنسيقة مميزة تحقق مطلبه، محل يقدم أنواع مختلفه تناسب جميع الفئات الاجتماعية، بحيث يتمكن الفتى الجامعي من شرائها دون الخوف من ثمنها، ويتمكن رجل الأعمال من طلبها دون القلق من ذوقها أو جودتها. 

  • 4. إنشاء مشروع مشغل خاص بخياطة الملابس النسائية.

يعد فتح مشروع مشغل خاص بخياطة الملابس النسائية، من أكثر المشاريع شهرة وقدمًا وأكثرهم قدرة على الاستمرار؛ فبرغم من  أن الفكرة ذاتها تم تنفيذها مرارًا في السوق التجاري، إلا أنها فكرة لا ينبض سوقها وعادة ما تجذب عملائها من اليوم الأول لانطلاقها. ففي مساحة صغيرة في عقار يمكنك شراء ماكينات خياطة صغيرة وتعيين العمالة المهرة، والبدء في عرض خدماتك على جمهور منطقتك أولًا، ثم توسيع الخدمات بعد ذلك للأماكن المجاورة. 

لنجاح مشروع فتح مشغل خاص بخياطة الملابس النسائية يجب عليك أولًا أن تهتم بخبرة ومهارة النساء التي ستعهد إليهم بالمهمة، بالإضافة إلى التأكد من خبراتهم الاتصالية في التعامل مع العملاء؛ فقد تكون احدهن ماهرة جدًا في تصميم الملابس أو خياطتها، لكنها لا تقبل النقد أو الحصول على تعديلات علي ما تقوم به من مجهود، لذك راعى أن تكون فريقًا يمتلك من المهارات المهنية والاتصالية الجيدة التي تجعله لا يقوم بتنفيذ ما هو مطلوب بجودة ومهارة فقط، بل يكسب معه ولاء العميل وثقته إلى الأبد. 

  • 5. إنشاء مشروع تأجير البدل والفساتين للمناسبات الخاصة 

مشروع أخر صغير ومربح ولا يحتاج إلا غرفة واحدة  للملابس وأخرى للقياس، وقد لا يحتاج كذلك إلى شراء الفساتين أو البدل، فكل ما عليك فعله هو التواصل مع أشخاص لديهم ملابس أنيقة لا يرغبون في استعمالها في الوقت الحالي، والاتفاق معهم على لعب دور الوسيط بينهم وبين المستأجر مقابل الحصول على عمولة معينة لكل مرة استخدام، وإذا رغبت في الحصول على الربح كاملًا، يمكنك شراء الفستان من المستأجر والتمتع أنت بخدماته إلى الأبد كما شاءت. 

يمكنك تطوير هذا المشروع جيدًا عن طريق التعاون مع المجموعات المخصصة لتأجير الملابس على الفيس بوك، كما يمكنك الاستعانة بإحدى مصممي الملابس لتنفيذ أحدث الصيحات وعرضها للبيع في متجرك مقابل التعاون على الصعيد المهني والمادي. 

  • 6. إنشاء مشروع للتجارة في الأثاث المستعمل

يعد مشروع تجارة الأثاث المستعمل من أكثر المشاريع ربحًا ولا سيما في المناطق الفقيرة أو أصحاب الطبقة المتوسطة، فجملة الاثاث المستعمل لا تعني بالضرورة رداءته أو عدم صلاحيته للاستعمال، لكن هناك كثير من العملاء الذين يرغبون في التجديد دوريًا مما يجعلهم يستغنون عن منتجاتهم وهي بصحة جيدة، لذلك يمكنك التواصل مع هؤلاء العملاء أما عن طريق مواقع البيع والتبادل التجاري على الإنترنت كـ olx  وشراء هذه المنتجات ومعاينة حالها وكذلك صيانتها وتجديدها، ثم عرضها للبيع بطريقة منمقة ومقابل سعر يناسب كلا من الفئة المستهدفة ويوازي ما قمت به من مجهود في سبيل ظهوره بهذه الصورة الحالية. 

عند العمل في مجال التجارة في الأثاث المستعمل، عليك أولًا باللجوء إلى أحد الفنيين المهرة لتعلم أسرار المنتجات وكيفية فحص جودتها ومعاينتها جيدًا، كما يجب عليك الاهتمام بالصورة النهائية للمنتج وآلية شحنه وتجهيزه للعميل، بالإضافة إلى كيفية جذب مزيد من العملاء وكذلك مزيد من الأثاث لبيعه. 

 

 

  • 7. إنشاء مشروع لصناعه العطور 

يعد إنشاء مشروع لصناعة العطور من المشاريع المربحة والناجحة والتي لا تحتاج لرأس مال كبير لإنشائها، فبفهم متعمق للمواد الكيميائية المستخدمة وكذلك نسبة استخدام الكحوليات وطريقة التنفيذ والتعليب، لن تحتاج حتى إلى وجود عقار أو محل للبيع منه، يمكنك إنشاء صفحة أو موقع إلكتروني والترويج من خلالها، أو التواصل مع موزعين لترويج منتجاتك في مراكز بيع المنتجات التجميلية أو غيرها من المتاجر المشابهة.

من المهم عند بدء مشروع صناعة العطور أن تهتم بفترة ثبات العطر لأطول مدة ممكنة مع الموازنة ما بين قدرات المستهلك السعرية وكذلك طلبه؛ ففي بداية طريقك سيهتم العميل بشراء عطر عالي الجودة بأرخص سعر ممكن، لكن مع ثقتك في منتجك وخامته وكذلك مدة بقائه، سيتغاضى العميل عن بدايتك وسيقبل المخاطرة معك مقابل الخدمة الممتازة التي ستمنحها إياه.

  • 8. إنشاء مشروع لشركة شحن صغيرة 

مع إنتشار التجارة الإلكترونية وتنوع المجالات التي تعمل فيها، أصبحنا نجد في كل شارع بائع إلكتروني واحد على الأقل أو مشترى، وكلا الطرفين يحتاجون إلى وسيط يجمعهم سويًا، بحيث يوصل المنتج إلى المستهلك، ويوصل العائد المادي إلى البائع. نقطة كتلك تنبهت إليها شركات الشحن الكبرى وسعت في استغلالها، مما جعل البائع يضطر إلى زيادة أسعار المنتج، وجعل المشترى يعدل عن الشراء بسبب المصاريف الباهظة. 

نقطة كتلك يجب عليك أنت استغلالها، فمن ناحية أنت ستساعد المشاريع الصغيرة على الاستمرار بتوفير خدمة نقل المنتجات بأسعار مناسبة، ومن ناحية لن تحتاج في البداية أكثر من دراجة نارية واحدة أو إثنين لتغطية كافة الطلبات. كل ما عليك فعله هو أن تحرص أن يمتلك فريقك كل من فضليتي الالتزام بالوقت والأمانة في تسليم المنتجات، وستجد العملاء يتهافتون عليك من كل حدب وصوب. 

  • 9. بيع منتجات لحديثي الولادة 

منتجات الأطفال حديثي الولادة وخاصة إذا كان الطفل الأول للأسرة لا تنتهي، من حقيبة ظهر، لملابس متنوعة لأدوات الطعام وتغيير الحفاظات وأدوات العناية بالجسم والعديد والعديد من الأدوات الوديعة والتي نقع في حبها من اللحظة الأولى. هذه المنتجات ورغم كونها كابوسًا للعائلة، إلا إنها بالنسبة لك كتاجر فرصة ذهبية لا تعوض؛ فهنا الأسرة ليست الوحيدة المستهدفة من بيع المنتجات، بل لديك أيضًا كل من أصحاب هذه الاسرة والعاملين معهم وكذلك أفراد عائلتهم، والذين يرغبون  في مساعدتهم بشراء هدايا وديعة لهم، المهم هنا أن تحرص على تجهيز متجرك جيدًا بحيث يضيف نوع من الارتباط السريع بين العملاء وبين منتجاته، بحيث يتأكد كل من يزوره أنه لن يحصل على منتج جيد فحسب، بل منتج أيضًا عالى الجودة وكذلك ذو سعر مميز مناسب للجميع. 

يمكنك أيضًا تجنب تكاليف شراء محل أو تجهيزه من أجل البيع أو المتاجرة في منتجات حديثي الولادة، فكل ما تحتاجه هو مخزن مناسب لوجود المنتجات، وكذلك مصور محترف لتصوير المنتجات بإحترافية، وصفحة إلكترونية يمكنك التسويق من خلالها. بالإضافة إلى الاستعانة بخبير تسويق إلكتروني يساعدك على الوصول إلى الجمهور المستهدف بسهولة ومن خلال محتوى مؤثر وقوى.

افكار مشاريع محلات تجارية مربحة وقليلة التكلفة كثيرة ولا يمكن حصرها بين بضعة سطور، لكن الأكيد أن كل جهد يتم بذله من أجل الاستثمار في الأموال أو  سعيًا وراء زيادة في الرزق أو تحسين وضع اجتماعي أو خدمة للآخرين،هو جهد غير مهدور وسينال صاحبه جزائه في النهاية، المهم أن يكون الجهد مبذول في المكان الصحيح وبالطريقة الصحيحة التي تدفع صاحبها دومًا نحو الأمام

إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن إنشاء المشاريع الصغيرة وآلية إدارتها، يمكنك دراسة كورس دليلك نحو إنشاء المشاريع الناشئة المقدم على منصة أكاديمية إعمل بيزنس الإحترافية، كما يمكنك التمتع بباقة متنوعة من أحدث وأفضل الكورسات في مجال الإدارة ومجال التسويق

 

 

شارك المقال :