FB Instagram Twitter Youtube Linkedin دليلك المختصر لتعلم الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات  | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

دليلك المختصر لتعلم الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات 

دليلك المختصر لتعلم الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات 

يعد مجال المبيعات مجال زاخرًا بكم فرص هائلة للجميع، وعلى عكس المجالات الأخرى فهو يفتح يديه على مصرعيها لأصحاب الشهادات المتوسطة والخبرات القليلة؛ فهو مجال  يمكن دخوله بسهولة إذا كنت تمتلك شهادة ثانوية فقط أو كنت حديث التخرج ولم تمتلك الخبرة الكافية بعد؛ فالعامل المسيطر هنا هو مقدار الموهبة والمهارات الاتصالية التي تمتلكها. مع ذلك فإن التدرج الوظيفي في مسار المبيعات قد يكون ضبابيًا للبعض ومتداخل بشكل يظهره بكونه مجال لا مستقبل له، وهو أمر غير صحيح إطلاقًا؛ فمهنة المبيعات هى مهنة تمتلك العديد من المسميات والتدرجات الوظيفية، والتى سنتحدث عن إثنين منهم بالتفصيل، من خلال مقالنا هذا. 

مشرف ومندوب المبيعات، مهنتان مختلفتان تمامًا في نوع المسؤوليات والواجبات الملقاة عليهم، مع ذلك فإن قطاع كبير من الناس لا يستطيع معرفة  الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات بوضوح، فللبعض مشرف المبيعات ماهو إلا مندوب مبيعات أكبر سنًا أو خبرة فحسب، ليس أكثر ولا أقل؛ وهي جملة تضم العديد من الأخطاء الشائعة التي يتناولها البعض بدون تفكير، فمهنة مندوب المبيعات ومشرف المبيعات، كلاهما يسيران وفق مسار وظيفي متسلسل من المهام المختلفة والمسؤوليات. 

ما الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات؟  

  • الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات من حيث المسمى الوظيفي والمفهوم

يعرف مندوب المبيعات بكونه الشخص المسؤول على إتمام الصفقات البيعية بين الشركة والعملاء المحتملين، بحيث يستخدم مهاراته الاتصالية والإقناعية بجدارة في سبيل بيع الخدمة أو المنتج لراغبيها، مع العمل على الإجابة على تساؤلات هؤلاء العملاء وحل مشاكلهم وتلبية رغباتهم المختلفة. 

يفتح مجال المبيعات ذراعيه لحديثي التخرج وأصحاب الخبرات الضعيفة في الإنضمام إلى سلكه، وذلك لأنها مهنة يمكن تعلمها بسهولة من خلالة التجربة والعمل المباشر فيها، مع ذلك فإن النجاح والاستمرار فيها يتطلب شحذ هذه الممارسة بالتعليم الأكاديمي ومواكبة التغير الدائم في المجال. 

يتم الحكم على خبرة ومهارة مندوب المبيعات من خلال ما يحققه من تارجت بيعي موضوع مسبقًا؛ بحيث يتم تحديد عدد الصفقات البيعية التي يجب عليه إتمامها خلال فترة زمنية معينة، ثم يتم قياس معدل نجاحه في بيع هذه المنتجات خلال هذه المدة. 

يواجه مندوب المبيعات العديد من العقبات أثناء تواصله مع العملاء، والتى يأتى فى مقدمتها أن عملية التواصل التي تتم تعتمد بشكل كبير على المهارات الاتصالية والشخصية للفرد، فإذا عانى الفرد من ضعف في مهارات الإقناع والتفاوض والمناظرة، سيعانى حينذاك  من صعوبات في اقناع العميل بالمنتج المنشود، وقد يؤدي هذا إلى فشله تمامًا في المجال بشكل عام. 

يتم صقل خبرة مندوب المبيعات من خلال ما يتعرض إليه من مشاكل وأنواع عملاء، ففي كل علاقة يبنيها مع العميل وفي كل عرقلة مبيعات يقوم بتجاوزها، تزداد خبرته وسرعته في إقفال الصفقات ويزداد عدد العملاء الذين يتعامل معها، ثم رويدًا رويدًا يصبح لديه من الكفاءة والقدرة التي تؤهله ليصل إلى منصب مشرف مبيعات ناجح. 

كما استنتجت عزيزي القارئ، فمشرف المبيعات هو التطور الطبيعي لمهنة مندوب المبيعات، وهو بذلك منصبًا أعلى إدرايًا من حيث المسؤوليات والخبرة كذلك، برغم من كونه يستمر في إتمام صفقات البيع والتواصل مع العملاء والإلتزام بالتارجت، إلا أن مهام الوظيفية تمتد لتشمل كل من قيادة فريق العمل وتوجيههم نحو تحقيق أهداف المؤسسة، بالإضافة إلى كتابة تقارير يومية وأسبوعية وشهرية حول تحركات مندوبى البيع ونتائج ما توصل إليه من عمليات، بالإضافة إلى إستغلال خبراته في توسيع دائرة العملاء المحتملين والمساهمة في زيادة  صافي أرباح الشركة. 

يعرف مشرف المبيعات بكونه حلقة الوصل الأهم بين مدير المبيعات ومندوبين البيع، فهو شخص يمتلك من الخبرة العملية التي تجعله يفهم الصعوبات التي تواجه مندوبين البيع، ولديه من الخبرة المهنية التي تجعله يفهم خطط الإدارة وما تسعى إليه من أهداف، وبين ذلك وذاك، يقوم بتوصيل شكاوى أعضاء الفريق ومشاكلهم إلى الإدارة العليا، وفي نفس الوقت ينقل أفكار وأهداف الرؤساء إلى المرؤوسين. 

  • الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات من حيث الرؤية

تعتمد وظيفة مندوب المبيعات على تحقيق التارجت البيعى والإلتزام بما تمليه عليه الشركة من سياسة عمل وإرشادات، أما فيما يتعلق بمشرف المبيعات فرؤيته للعمل تتخطى رؤية التارجت البيعى فحسب، بل يعمد إلى صورة الرؤية كاملة حول عملية البيع وما تمر به من مشاكل وعراقيل، ثم يقوم بالتواصل مع الفريق للوصول إلى اقتراحات تعمل على تسريعها وتسهليها عليهم، ثم يصعد هذه الاقتراحات إلى مدير المبيعات المسؤول عنه؛ بحيث يتناقشون سويًًا في الطريقة الصحيحة التي من خلال يحصل على فريق العمل على أفضل مناخ صحى للعمل، وفي نفس الوقت تستفيد الشركة من كم أرباح مناسب. 

لا يمتلك مندوب البيع نظرة بعيدة المدى حول ما قد تؤدى إليه الصفقة البيعية أو كيف يمكن إستغلالها بشكل أوسع وأكثر فعالية للكيان، لكن مشرف المبيعات فيمكنه تحويل صفقة بيع صغيرة إلى صفقة كبرى ناجحة وذلك بمنح بعض التسهيلات والتنازلات الخاصة إذا وجد الفرصة سانحة، فإذا واجه مندوب المبيعات أزمة فى إقناع العميل بسعر ما للمنتج، حينها يمكن مشرف المبيعات السماح بنوع من الخصم إذا توصل بخبرته إلى نتائج أكثر ربحية في المستقبل من هذا العميل. 

  • الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات من حيث المرونة 

يمتلك مشرف المبيعات نوع من المرونة التي تجعله في موضع سلطة يسمح له بإتخاذ القرارات، وهذه السلطة قد تكون نسبية ومتوقفه أحيانًا على مواقفة مدير المبيعات، لكنها أيضًا أكبر وأكثر نفاذًا مما يمتلكه مندوب المبيعات. فمشرف المبيعات قادر على منح خصومات وتنازلات سعرية كما وضحنا من قبل، كما إنه قادر على منح بعض التسهيلات الزمنية الخاصة بوقت الدفع وكذلك آليات التعامل مع العملاء. 

بفضل الخبرة التي يمتلكها مشرف المبيعات فهو قادر  على إتمام نفس المهام الموكل بها مندوب المبيعات لكن بشكل أكثر مرونة وسهولة، فبدلًا من الإنتظار الإجراءات الروتينية في معرفة ما يوجد في المخازن وما قد يتم الموافقة عليه من خصم وما الوقت المناسب لوصول المنتجات، سيكون بالفعل لديه كل هذه المعلومات مسبقًا نظرًا لإنخراطه في هذه الكواليس كونها جزءً من مهام شغله. 

يواجه مندوب المبيعات تسهيلات أكثر فيما يتعلق بحدود مسؤولياته، فالمسؤولية الأكبر التي تقع عليه هو إقناع العميل بالمنتج وبيعه وجلب مزيد من العملاء، أما فيما يتعلق بمشرف المبيعات فيمتلك مرونة أقل في هذه النقطة؛ فحدود مسؤولياته لا تقف على إنهاء الصفقات البيعية فحسب، بل يجب عليه أيضًا أن يراقب السوق التنافسي ويحلل أداء المنافسين ويرصد ما يقومون به من تغيرات وتأثيراتها  على السوق المستهدف، ثم يخرج بتوصيات خاصة بطريقة عمل تواكب هذه التطورات وكيفية استغلالها وتوجيهها لصالح المؤسسة وزيادة المبيعات. 

  •  الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات من حيث عملية التقييم

تتميز وظيفة مشرف المبيعات بكونها عملية تبادلية فيما يتعلق بسلطتها، فمن ناحية يتم تقييم مشرف المبيعات من مديره المباشر، ومن ناحية أخرى يمتلك هو نفس السلطة على باقى أعضاء فريق المبيعات. وهو بذلك لا يتم منحه سلطة مطلقة يتم استخدامها كما يحلو له، بل يتم رصد طريقة استخدامه لها وكيف تؤثر استراتيجياته في زيادة فعالية الإنتاج. فإذا كانت الطريقة المستخدمة تشعل الفتنة بين أعضاء الفريق وتؤدى إلى إهماله إلى مسؤولياته الخاصة ببيع الصفقات ولا تؤثر بشكل إيجابي في زيادة الأرباح،  يتم إعادة النظر فى منصبه هذا وإعادته إلى منصب مندوب المبيعات مرة أخري. 

لمشرف المبيعات سلطة رقابية خاصة برصد وتحليل أعمال مندوبين المبيعات ومراجعة ما يحققونه من إنجاز، بحيث يعمد إلى كتابة تقارير دورية حول نشاطهم وما يحققوه من تقدم، ثم  معرفة ما يتمتعون به من نقاط قوة والعمل على تقويتها، والمساعدة في معالجة ما يواجهونه من أوجه قصور.

سلطة التقييم التي يمتلكها مشرف المبيعات لا تتعلق بالمعاقبة والمراقبة فحسب، بل تضمل أيضًا المساعدة في تطوير مهارات الفريق بما يشتمل عليه أيضًا، فمهمة مشرف المبيعات هنا هو أن يوفر كافة التسهيلات المطلوبة للمساعدة في رفع مستوى وكفاءة أداء الفريق، ومن ثم زيادة المبيعات والأرباح العائدة على المؤسسة كذلك. 

 

  •  الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات من حيث نوع العملاء الموكلة إليهم

يختلف نوعية العملاء الموكلة إلى مندوب المبيعات ومشرف المبيعات، فبرغم من أن مهامهم في الشكل العام قد تبدو متقاربة نوعيًا، إلا أن نوع العملاء أنفسهم يختلف بشكل كبير؛ فمستوى الخبرة التي يصل إليها مشرف المبيعات تؤهله إلى التعامل مع عملاء أكثر أهمية، وقد تتنوع صورة العملاء من  أفراد ومجموعات، أو في هيئة صورة شخصية اعتبارية لمؤسسة أو جهة تجارية أخرى. 

عادة ما يتم توكيل عملاء التجزئة إلى مندوبى المبيعات، كون السوق المستهدف كبيرًا ويسع لمزيد من التجربة والمخاطرة، كما أن التعامل مع نوعيات مختلفة من الجمهور يتيح للمبتدئين تعلم خبرات التواصل الفعالة ويساعدهم في معرفة المشاكل التي تواجه المجال وكيف يمكن التغلب عليها، أما فيما يتعلق بمشرف المبيعات، فالتعامل مع الشخصيات الهامة لا يمنحه هذا القدر من المرونة في التعلم أو إرتكاب الاخطاء، بل خطأ بسيط مع هذه الفئة، قد يكلف الشركة خسارة الملايين، لذلك فالوصول إلى هذه المرحلة من التعامل، تحتاج إلى قدر من الخبرة وقدرة من الكياسة والفطنة، للوصول إلى تفاوض فعال يساعد على تحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح للمؤسسة. 

في النهاية، فإن الفرق بين مشرف المبيعات ومندوب المبيعات لا يجعل أحدهما أقل منزلة من الآخر، بل كلاهما يعملان سويًا من أجل تحقيق غاية أكبر وهى زيادة الصفقات البيعية وجنى مزيد من الأرباح للمؤسسة، وهو هدف لا يتم تحقيقه بسهولة إلا بالتعاون سويًا ووضع مصلحة الشركة في المقدمة. كما دعنا لا ننسى ان شحذ المهارات العملية بمزيد من الدراسات الأكاديمية والعمل على تطبيقها دوريًا، يساعد دائمًا على تحقيق أفضل النتائج بأسهل الطرق، فإذا كنت تبحث عن طريقك المثلى لمواكبة عالم المبيعات وما يحدث فيه من تغيرات، فلا بديل لديك سوى زيارة قسم المبيعات الخاص بأكاديمية إعمل بيزنس الإحترافية. 

 

شارك المقال :