FB Instagram Twitter Youtube Linkedin تسريح الموظفين.. مش أول اختيار | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

تسريح الموظفين.. مش أول اختيار

تسريح الموظفين.. مش أول اختيار

من الحاجات المتوقع إنها تحصل في أي شركة هي إنها في لحظة ممكن تبقى محتاجة تخفض من نفقاتها بسبب إن الأرباح ونسب المبيعات مش بتحقق اللي كانت الشركة تستهدفه، أكيد بتبدأ تخفيض النفقات بأنها تستغني عن بعض عمليات الإنتاج أو تخفضها بس لما بتفضل نفقات الشركة مش بتتماشى مع احتياجاتها بتضطر تبص لأكبر مصدر لإنفاق النفقات عندها وهما الموظفين والعمال.

سنة 2017 أعلنت شركة "نايكي" إنها هتقوم بالاستغناء عن 1400 موظف وده في سبيلها إنها تخفض من نفقاتها وتحد من تراجع المبيعات بسبب المنافسة اللي بتقابلها من شركة أديداس واختراق شركة "اندر ارمور" للسوق في أمريكا الشمالية، استغناء نايكي عن حوالي 2% من عدد موظفيها ده كان ضمن خطة إعادة هيكلة للشركة واللي كان من ضمنها برده خفض الوقت اللي بتحتاجه الشركة في إنتاج المنتجات للنصف وده عشان تضاعف من سرعة ابتكاراتها.

وعلى الرغم من إن العنصر البشري في أي شركة يعتبر هو أكبر أصل واستثمار بتمتلكه، إلا إن عملية تقليل عدد الموظفين ساعات بيبقى شيء مطلوب خاصة لو كانت في عمالة زايده، أو إن السوق مضطرب ومش مستقر أو الشركة بتواجه منافسة أدت لتراجع مبيعاتها، أو إنها تكون خسرت ممول أو تعاقد كبير مش من السهل تعويضه.

قرار تسريح الموظفين مش سهل ولازم تكون آخر حاجة ممكن تعمل، لأن قرار زي ده مش هيؤثر على الموظفين بس ولكن على الشركة اللي هتحتاج تدرب موظفين تانيين في حالة تحسن الأوضاع واللي هتكون عملية بطيئة ومكلفة، ده غير إن فترة التراجع للشركة ممكن تكون حالة مؤقتة فمفيش داعي تخسر موظفيها الموهوبين.

وفي بدايل كتير الشركات ممكن تحاول تعملها قبل ما تأخذ القرار ده، أهم حاجة متحاولش كصاحب قرار إنك تعيش دور البطل المنقذ، فلو خطة تخفيض النفقات بتقول إن الشركة لازم تخفض نفقاتها بنسبة 25%، فمتقومش بتسريح الموظفين عشان تخفض النفقات بنسبة 40%، انت هنا بتضر مش بتنفع اطلاقا.

وفي البوست ده هنحاول نشرح مجموعة من الطرق اللي ممكن تستخدمها قبل ما تفكر في خيار إنك تسرح الموظفين بتوعك كحل أخير، ومن الخطوات دي:

1. وقف عمليات التوظيف الجديدة: من أسرع الخطوات اللي ممكن تقوم بيها هي إنك توقف عمليات التوظيف الجديدة لكل الوظائف غير الأساسية في الشركة، وده هيسمح لك إنك تحتفظ بالموظفين اللي بيقوموا بالمهام الأساسية اللي بتخدم العملاء بتوعك وتقوم بدمج بعض الوظائف في بعض وتقوم بإعادة توزيع الأدوار على الموظفين.

ومن ناحية تانية انت ممكن تستمر في تعيين موظفين في الوظائف الصعبة أو اللي بتجلب أرباح بسرعة، لكن في وظائف وخاصة اللي في مجال البحث والتطوير ممكن توقف شوية لفترة قصيرة.

2. وقف الزيادة في المرتبات والمزايا الإضافية: الحقيقة إن عملية تجميد أي زيادة في المرتبات والمميزات اللي بيحصل عليها الموظفين هيكون إجراء أقل صرامة من عمليه تسريحهم ففي النهاية لما تكون شركتك بتمر بظروف صعبة من غير المنطقي إنك تحط تكاليف إضافية على الحد الأدنى اللي المفروض تمشي نفسها به، لكن في المقابل أنت مطالب إنك تعرفهم إنك هتقوم بمراجعة القرار ده بشكل دوري وتحطلهم إطار زمني ممكن يتوقعوا من خلاله إمكانية تعديل القرار.

3. قم بإنهاء عقود الموظفين المؤقتين: الموظفين أصحاب العقود المؤقتة هما بالأساس بيبقوا متوقعين إن هيتم الاستغناء عنهم في حالة لو الشركة أو البيزنس بتاعك مر بأي صعوبات، وبالرغم إن ده طبعا هيسبب أزمة للموظفين المؤقتين دول إلا إنك كصاحب عمل معندكش معاهم نفس الالتزامات اللي عندك لموظفيك العاديين.

4. التقاعد المبكر والتسريح التطوعي: حفز الموظفين اللي عندك على إنهم يتطوعوا بالرحيل عن الشركة حتى لو كان ده بمقابل مادي يتم الاتفاق عليه، أو اعرض عليهم تقاعد مبكر، الحلول دي ممكن تكون أقل سلبية من حل التسريح الإجباري، وهي فعالة في خفض التكاليف على المدى البعيد ولكن مكلفة على المدى القصير لأن مفيش موظف هيتطوع إنه يسيب الشغل من نفسه إلا إذا عرض عليه تعويض كبير أو ضمان حق عودتهم للعمل إذا تحسنت الظروف في إطار زمني محدد.

5. الإجازات غير مدفوعة الأجر: من الطرق البديلة الجيدة إنك تعرض على الموظفين إجازة غير مدفوعة الأجر بدل عملية الاستغناء عنهم بشكل كامل، والإجازة اللي من غير أجر دي انت بتدي للموظفين إذن بالغياب عن العمل في مقابل إعادة تعيينهم مرة تانية أو ببساطة إنك تحتفظ بالوظيفة دي ليهم.

يعني مثلا لو كنت فاتح محل أيس كريم فانت بتحتاج عمالة كبيرة موسمية خلال فترة الربيع والصيف، وفي خلال فترة الشتاء بتحتاج تقلل العمالة دي، في الحالة دي بتمشي العمال دول في مقابل إنهم عارفين إن السنة الجاية هيتم توظيفهم تاني، الطريقة دي هتفيد المحل فإنه هيوفر أجور العمال وهيضمن وجودهم العام الجاي.

6. خفض الأجور أو المزايا الإضافية: قوم بعملية تخفيض الأجور من الأعلى إلى الأسفل، من المديرين إلى الموظفين العاديين، القادة الحقيقين هما اللي بيقوموا بالتضحيات قبل ما يفرضوها على غيرهم، واشرح للموظفين إنك محتاج تخفض معدل الأجور وليكن بنسبة 5 % على الجميع واللي بالتأكيد مش هيكون له تأثير ضخم على الحالة المالية لموظفيك وحاول إنك تقلل من المزايا الإضافية اللي بتقدمها اللي ممكن تكون بتستنزف خزينة الشركة.

7. خفض ساعات العمل: ممكن يكون من الأفضل بدل عملية تخفيض الأجر إنك تقلل من ساعات العمل للموظفين بحيث تحولهم من موظفين بدوام كامل إلى موظفين بدوام جزئي (بارت تايم) في مقابل تقليل المرتب ليتناسب مع ساعات عملهم، وفي الحالة دي ممكن للموظفين انهم يدوروا على شغل بارت تايم تاني يسدوا بيه الفجوة اللي هتحصلهم في المرتب.

تسريح الموظفين شر أكيد وساعات بيبقى للأسف لابد منه، لكن دايما قبل اتخاذ قرار زي ده هيأثر على مستقبل الموظفين وعائلاتهم لازم يتم دراسة الحلول والطرق اللي ممكن تقضي على المشكلة اللي بتمر بيها الشركة قبل ما توصل للقرار الصعب والقاسي بتسريح الموظفين واللي لازم يبقى آخر الحلول.

شارك المقال :