FB Instagram Twitter Youtube Linkedin تعمل زي سناب شات ولا تكون زي سوق.كوم؟ | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

تعمل زي سناب شات ولا تكون زي سوق.كوم؟

تعمل زي سناب شات ولا تكون زي سوق.كوم؟

سنة 2017 أعلنت شركة أمازون إنها استحوذت على شركة سوق.كوم في مقابل 580 مليون دولار، يوم الأربع اللي فات وبعد سنتين من عملية الاستحواذ دي، أطلقت أمازون موقعها الإلكتروني في الإمارات عشان يحل محل سوق دوت كوم الإمارات وبكده تكون أمازون ابتدت تدريجيا في طريق الاستغناء عن العلامة التجارية "سوق دوت كوم".

والموقع الجديد اللي أطلقته أمازون باسمها amazon.ae هيكون متاح فيه التسوق باللغة العربية لأول مرة في تاريخ أمازون، وكمان هيضم أكتر من 30 مليون منتج كانوا موجودين أصلا على سوق.كوم الإمارات بالإضافة إلى 5مليون منتج من منتجات أمازون الولايات المتحدة، وكل ده مع تأكيد الشركة إن الأسعار وجودة خدمات الدفع والتوصيل هتستمر زي ما هي.

والحقيقة إن استحواذ أمازون على سوق هي قصة يمكن تكون اتكررت مع شركات ناشئة كتير بدايتها كانت ناجحة وكان عندها سوق واعد لكنها قررت في الآخر تبيع علامتها التجارية.

وده على عكس شركات تانية رفضت عروض بيعها لأنها مؤمنة بإن قيمتها السوقية أكبر من أي مبلغ ممكن يتعرض عليها ويمكن أقرب مثال على كده شركة سناب شات لما رفضت فكرة استحواذ الفيس بوك عليها سنة 2013 بمبلغ وصل ساعتها إلى 3مليار دولار.

طب لو انت رائد أعمال تحب إن مشروعك الناشئ يكون زي سوق.كوم اللي هو بمجرد نجاحه تقرر تبيعه ولا تفضل إنك تكمل وتحاول تتوسع فيه زي سناب شات؟ 
وعشان تعرف تجاوب على السؤال ده، تعالى نشوف إيجابيات وسلبيات قبول عرض البيع أو رفضه على سوق.كوم وسناب شات.

وخلينا نتكلم الأول على الفوائد اللي ممكن تكون شركة سوق حققتها من قرار الاستحواذ:

- سوق.كوم في وقت بيعها لأمازون صحيح إنها كانت بتقود مجال التجارة الإلكترونية في العالم العربي ولكنها كانت هتواجه منافسة كبيرة جدا من منافس داخل السوق بشكل قوي وهو منصة "نون.كوم" واللي حجم الاستثمار فيه وصل تقريبا لمليار دولار ده وكمان بيوفر تكنولوجيا عالية مع خدمة توصيل للمنتجات سريعة جدا في حوالي 3ساعات، وبالتالي فالبيع في الوقت ده ممكن يكون أنقذ سوق.كوم من منافسة ممكن مكنتش هتعرف تواجهها لوحدها فكان الأفضل ساعتها البيع.

- سوق.كوم بدأت بخمس موظفين فقط في الإمارات وفي وقت الاستحواذ سنة 2017 وصلوا لحوالي 3000 موظف وبعد الاستحواذ فضلوا محتفظين بمناصبهم، ومش بس كده ده عددهم زاد حاليا وبقي عدد الموظفين اللي تابعين لأمازون في الشرق الأوسط 3600 موظف، وبالطريقة دي فالعناصر دي استفادت من إنها اشتغلت مع شركة ناشئة محلية في البداية وبعدين مع شركة مالتي ناشونال زي أمازون حاليا.

أما بقى عن سلبيات استحواذ أمازون على سوق.كوم:

- في 2016 سوق.كوم تم تقدير القيمة السوقية ليها بحوالي مليار دولار، بس لما نبص على قيمة الصفقة اللي بلغ حوالي 580 مليون دولار هنلاقي إن المكسب واضح جدا لأمازون من نواحي كتير سواء ماديا أو من ناحية الخبرات البشرية، وكمان جغرافيا فبدل ما كانت هتبدأ من الصفر في منطقة الشرق الأوسط فهي استحوذت على شركة أثبتت نفسها خلاص.

- وكل ده طبعا خسارة لسوق.كوم اللي بصت تحت رجلها بس ومفكرتش على المدى البعيد في المكسب اللي كانت ممكن تحققه وخاصة إنها كانت رائدة في مجال متنامي زي التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط والعالم العربي.

-وطبعا الخسارة الأكبر هي إن العلامة التجارية لسوق.كوم خلاص هتختفي مع قرار أمازون الأخير.

وفي حالة لو قررت تبقى زي سناب شات اللي رفضت عرض الاستحواذ من فيس بوك فتعالى نشوف إيجابيات ده عليها كان إزاي:

- مؤسس سناب شات ايفان شبيجل صرح أن سبب رفضه للصفقة ساعتها هو أنه مش مهتم بالحصول على مكسب سريع واللي كان في الحالة دي 3 مليار دولار، وبالفعل ده كان من أفضل القرارات اللي خدها هو وشريكه لأن بمجرد الشركة ما تم طرحها في البورصة بشكل عام سنة 2017 تم تقييمها ساعتها بمبلغ وصل لـ26 مليار دولار.
- سناب شات كانت شايفه أنها تقدر تنمو وتكبر بشكل أكبر بكتير من اللي كان معروض عليها من الفيسبوك وده بالفعل اللي حصل، ففي 2014 كان عدد مستخدمي الأبليكشن حوالي 40 مليون مستخدم وفي الربع التالت من 2018 عدد المستخدمين وصل لأكتر من 186 مليون مستخدم.

لكن ده برضه ميمنعش ان سناب شات واجه تحديات كبيرة جدا بعد رفضه للصفقة دي منها:

- في سنة 2016 فيسبوك ابتدت تركز بشكل كبير جدا على الانستجرام وبدأت إنها تنسخ كتير جدا من الخصائص اللي بتميز سناب شات للانستجرام، واللي ابتدى يأثر بشكل كبير جدا على نمو سناب شات اللي بقى بطئ وفي تراجع كمان فما بين بداية الربع الأول والربع التالت من 2018 سناب شات خسر أكتر من 3 مليون مستخدم.

خلاصة القصتين دول لأي رائد أعمال إنه سواء قررت تبيع شركتك الناشئة في بداية نجاحها أو حبيت إنك تكمل في مشوار نموها، فلازم الأول تدرس الفايدة اللي هتعود عليك سواء على المدى القريب والبعيد وكمان تشوف مستوى المنافسة وازاي هتقدر تواجهها عشان بعد كده متبكيش على اللبن المسكوب.

شارك المقال :