FB Instagram Twitter Youtube Linkedin سياسة التسعير جـ3 | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

سياسة التسعير جـ3

سياسة التسعير جـ3

ثالثًا الصورة الذهنية

بتجتهد إنك ترسم الصورة الذهنية بتاعتك من أول إسم المحل مثلًا (غالبًا لو عايز الفئة العالية يبقى إسم إنجليزى أو فرنساوى ) بينما لو عايز توصل للفئة الأقل دخلًا يبقى لازم الاسم يبقى عربى ولوجو المحل ديكورات الشركة مثلًا .. الموقع الجغرافى للشركة أو المحل .. شكل الموظفين جوا الشركة مش هاينفع تجيب حد بيتكلم لغات وتدفعله مبلغ كبير وتخليه بياع فى منطقة شعبية لأنه غالبًا مش هيبيع وحتى لو باع ممكن تلاقى حد ياخد فلوس أقل منه ويديك نفس المبيعات .

موضوع الصورة الذهنية دى مهم جدًا لأنك لازم تدى انطباع مناسب لعميلك وهاديلك أمثله لحد ادى انطباع خاطئ وفقد عملاؤه .

 

- محل أحذية فتح فى أول عباس العقاد بديكورات رهيبة تخليك لو معاك مبلغ قليل مش هاتدخل أصلًا واللى داخل المحل متوقع إن سعر الحذاء مش أقل من 750 ج مثلًا وحاطط سعر الحذاء 80 ج فطبعًا مشتغلش ليه ؟

 لأنه رسم صورة عالية قوى طفشت العميل اللى ممكن يشترى المنتج وجابتله عميل مش هايقتنع إن السعر الرخيص هايدى جودة عالية وبكده فشل المحل لأن مايعرضه من منتجات أو تسعيره مخالف للصورة الذهنية اللى رسمها له عند عملاؤه .

- فى بداية حياتى كنت بعمل مواقع على الإنترنت تمنها 5 آلاف ج مثلًا لأن الشركة كانت جديدة وفى مقر صغير فى شارع غير معروف وبعد شوية ربنا كرمنا وفتحنا فى شارع مشهور وفى مقر ضخم ومجهز فجالى رجل أعمال علشان يعمل موقع فقلتله 5 آلاف ج لقيت الراجل بصللى شذرًا وقاللى إنت أكيد بتهزر أو مافهمتش أنا عايز أعمل إيه أنا مش هادفع في الموقع ده أقل من 25 ألف ج وكان عنده حق لأنى كنت بسعرله على الصورة الذهنية القديمة والصورة الذهنية الجديدة مكنتش وصلتلى أنا شخصيًا 

المهم إن جزء من تسعير منتجك أو خدمتك هى الصورة الذهنية اللى الناس شايفاك بيها وده لازم تعرفها من العملاء مش رأيك إنت شخصيًا فى نفسك ولازم تكون بتقدم سعر أو منتج موافق للصورة الذهنية دى

شارك المقال :