FB Instagram Twitter Youtube Linkedin كيفية التغلب على مخاوف رواد الاعمال | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

كيفية التغلب على مخاوف رواد الاعمال

كيفية التغلب على مخاوف رواد الاعمال

ادخل البيزنس بقلب جامد .. 7 مخاوف لازم تتخلص منها

قصة بنسمعها ونعيشها كتير وبتحصل كالآتي، تجيلك فكرة مشروع حلوة، تتحمس جدا أنك تنفذها، وتحس أنك خلاص بقيت رائد اعمال وأنت قاعد في مكانك، تقرر أنك لازم تاخد خطوة وتبدأ تدور وتعرف عنها أكتر، تدرسها كويس، تدرسها تاني ولما تدق ساعة التنفيذ ترجع في كلامك وتقول لا بلاش خليني في الأمان أصل انا خايف المشروع يفشل واخسر فلوسي وشغلي.. متقلقش انت مش لوحدك!

وفقاً لتقريرGlobal Entrepreneurship Monitor، نسبة كبيرة من الشباب قد تصل إلى 61.6 % بيتخلوا عن حلم تنفيذ مشروعهم الأول بسبب الخوف، وبما أن الخوف هو أكبر عقبة ممكن تقف في طريق مشروعك، حبينا نعرض لكم أشهر 7 مخاوف بتقابل رواد الأعمال:

1-الخوف من الفشل:
لما تقرر تغير حياتك طبيعى أنك تبدأ تشك في نفسك وفي قدرتك على النجاح، والخوف يخليك ترفض أي تغيير لكن ده مش مبرر للاستلام وأنك تقرر تتراجع، لأنك تقدر تتخطى الخوف ده من خلال تثقيف نفسك، اقرأ واتعلم أكتر عن البيزنس والإدارة، اعرف تفاصيل أكتر عن المشروع بتاعك، اتكلم مع ناس نفذت الفكرة قبل كده واعرف المشاكل اللي قابلتهم وحجم المخاطر، احضر أنشطة وندوات بتتكلم عن ريادة الأعمال واتواصل مع رواد أعمال ناجحين واكتسب الثقة من نجاحهم، تخيل كم الفلوس والفرص اللي كانت هتضيع لو مارك زوكربيرج خاف يبدأ مشروع الفيسبوك أو بيل جيتس قرر يتراجع عن تأسيس شركة مايكروسوفت بسبب الخوف! لو كل رائد أعمال خاف من الفشل واستسلم يبقى مكنتش هتسمع عن تلت تربع رواد الأعمال الموجودين في العالم.

2-الخوف من المخاطرة:
مفيش حد بدأ مشروع وهو ضامن حاجه أو متأكد 100% أن المشروع هينجح، طالما عملت دراسة جدوى ودرست كل تفاصيل المشروع خايف من ايه؟ طبيعى يكون عندك خوف من المخاطرة في البداية لكن اصرارك على النجاح هيساعدك تتخطى الخوف ده، لازم تكون عارف أن البيزنس مخاطرة، والفشل والخسارة شئ وارد يحصل لكنه مش أكيد، ولو حصل لازم تتعامل معاه على انه فرصة هتخليك تتعلم وتحقق نجاح أكبر.

3-الخوف من فقدان الأمان المالي والوظيفة:
صحيح انت داخل على مخاطرة كبيرة، لكن ممكن تقلل الخوف ده من خلال أنك تبدأ المشروع وانت بتشتغل بالفعل وتمشي فيه وحدة وحدة ولما الدنيا تظبط تسيب الشغل وتتفرغ للمشروع، أو أن يكون عندك خطة بديلة قبل ما تسيب الشغل، يعني ممكن تستمر في الشغل فترة محددة لحد ما تحوش مبلغ كويس يكفي مصاريفك الشهرية وتقدر تعتمد عليه لحد ما المشروع يبدأ يجيب لك فلوس، وجود مدخرات هيخليك تركز على المشروع بدل ما تفضل خايف وقلقان من موضوع الفلوس، وفي أسوأ الظروف لو سبت شغلك ومقدرتش تكمل في المشروع، ايه اللي يمنع أنك ترجع تدور على شغل تاني.

4 -الخوف من عدم وجود خبرة:
مفيش حد بيبدأ وهو عارف كل حاجه، يعنى مش لازم تكون خبير عشان تبدأ مشروع، المهم يكون عندك المعلومات الكافية للبداية وأي حاجه تانيه هتحتاجها ممكن تبدأ تتعلمها وانت ماشي في الطريق، لأن في خبرات كتير هتكتسبها مع الشغل والخبرة إلى جانب أنك لو معندكش خبرة في جزء معين ممكن تستعين بأشخاص تساعدك سواء موظفين أو فري لانسر.

5 -الخوف من آراء الناس:
ناس كتير لو جيت قولتلهم أنك عايز تسيب الشغل وتبدأ مشروعك الخاص هتقولك انت مجنون! خصوصا لو عندك شغل كويس وبتاخد مرتب كويس وده لأن ناس كتير بتفضل أنك تفضل في الأمان وبعيد عن المخاطرة، الكل هيشوفك مجنون لأنك عايز تطلع خارج الصندوق، وفي الحالة دي لازم تكون مؤمن بموهبتك وشغفك وتحاول تقنعهم بمشروعك، وخليك فاكر أن المجانين هما اللى بيعملوا فرق في العالم زي ما قال ستيف جوبز.

6 - الخوف من صعوبة تمويل المشروع:
في كام واحد فتح مشروع برأس مال قليل من البيت؟ فيه كتير، وكمان دلوقتي الدنيا اختلفت، يعني لو عندك فكرة مشروع ممكن تاخد تمويل من خلال حاضنات الأعمال وبرامج تمويل المشروعات، وحتى لو فشلت في أنك تحصل على تمويل، حاول تستفيد من الرفض ده وتطور وتحسن من الفكرة وتقدم من جديد، او تبدأ تاخد خطوات بسيطه بفلوس قليلة لأن ده أكيد هيكون أحسن من أنك تفضل واقف في مكانك من غير ما تعمل أي حاجة.

7 - الخوف من عدم تحقيق الأرباح المتوقعة:
بلاش تشغل نفسك بالفلوس وتستعجل الأرباح من قبل ما تبدأ المشروع، فكر في جودة المنتج أو الخدمة اللي انت ناوي تقدمها حاول تقدم أفضل جودة ممكنة تلبي توقعات العملاء واتأكد أنك مستهدف السوق والشريحة الصح، وبتستخدم استراتيجية التسويق الافضل، وبعدين الأرباح هتيجى لوحدها.

مصدر الخوف هو أنك خايف من المجهول، لأنك مش عارف هتعمل إيه لو اللي خايف منه حصل وبالتالى لو عندك خطة وتصور وثقة أنك هتقدر تتعامل مع اللي خايف منه، الخوف هينتهى في ثانية، عشان كده ابدأ دور على مصدر الخوف بالنسبالك، واتعامل مع كل فكرة لوحدها واسأل نفسك دايماً ايه اسوأ حاجه ممكن تحصل؟ وحط لها سيناريو إزاي هتتعامل معاها لو حصلت، دايماً لما يكون عندك خطة هتلاقى سهولة في التغلب على مخاوفك.

خليك مؤمن بنفسك وبحلمك، وخلى الخوف صاحبك اللي يحذرك من الغلط ويشجعك إنك تكمل مش صاحبك اللي هيقف في طريقك ويخليك تحبط وتتراجع.

 

شارك المقال :