FB Instagram Twitter Youtube Linkedin لسه الشهادات مهمة؟ | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

لسه الشهادات مهمة؟

لسه الشهادات مهمة؟

 

 
في خبر انتشر الكام يوم اللي فاتوا بيقول أن 15 شركة عالمية بقوا بيسمحوا بتعيين الموظفين من غير شهادات وبيعتمدوا على الخبرة والمهارات في تقييم المتقدمين للوظايف ديه، الوظايف ديه مش مجرد وظايف تنفيذية وخلاص لأ دي وظايف حساسة للغاية في مناصب مهمة، والـ15 شركة دول كالآتي: "جوجل"، "أرنست أند يونج"، "بنجوين راندوم هاوس"، "كوستكو"، "هوا فودز"، "فنادق الهيلتون"، "بوبليكس"، "أبل"، "ستار بكس"، "نوردستوم"، "هوم ديبوت"، "أي بي أم"، "بانك أوف أمريكا"، "شيبوتل"، "لويس".
 
والخبر ده بيعتبر مهم جداً لأي صاحب بيزنس أو لشاب بيدرس في الجامعة وده عشان لازم نعرف ليه أصلاً الشركات دي خدت القرار ده:
 
• روح التحدي: لازلو بوك، الرئيس السابق للموارد البشرية في جوجل بيقول إن إدارة شركة جوجل بتحترم الموظفين اللي قدروا ينجحوا من غير شهادات وده لأنهم على الرغم من عدم اكمال تعليمهم إلا أنهم قدروا يشقوا طريقهم في العالم، اللي بدوره بيخليهم أشخاص استثنائيون، وأنه لازم الشركة تبذل كل ما في وسعها عشان تلاقي ناس زي دول. 
 
• الكليات مابتعلمش كل المهارات العملية المطلوبة: من النقاط اللي اتفقت عليها الشركات اللي بقت بتعين من غير الشهادات الجامعية هي أن المهارات اللي بيتم تعلمها في الجامعة بتكون بعيدة عن المهارات المطلوبة في الشركات، واللي بيؤكد كده هي الدراسة اللي أجرتها الجمعية الأمريكية للكليات والجامعات اللي اكتشفوا فيها أن 59٪ من طلاب الجامعات شايفين أنهم ممكن يطبقوا اللي بيتعلموه لكن 23٪ فقط من اصحاب الشركات هما اللي اتفقوا معاهم. 
 
• جودة التعليم البديل عن أي وقت مضى: التعليم من خلال الإنترنت في الفترة الأخيرة حصلتله تغييرات كثيرة فأصبح دلوقتي بإمكان أي شخص أنه يتعلم حاجات كتير عن التسويق وتصميم الجرافيك والحسابات والبرمجة ومجالات كتير تانيه بتكاليف بسيطة اللي بدوره ساوى ما بين فرص الشباب اللي بيدرس في الجامعات والشباب الي مبيدرسش ده غير أن أصلاً جامعات كتير زي هارفرد اتجهت للتعليم الأونلاين عشان توفر على الشباب.
 
بالإضافة للأسباب دي في أسباب تانيه كتير خلت الشركات تعتمد على تعيين الشباب اللي محصلش على شهادة جامعية للعمل فيها، بس قبل ما تبدأ تسقف وتحيي الشركات دي لازم تفتكر الأول ليه مازالت الجامعة شيء مهم للشباب وليه ديماً التعليم الأكاديمي شيء مهم:
 
• الجامعة بتحسن مهارات التواصل: من الحاجات الرئيسية اللي بيعتمد عليها التعيين في الوقت الحالي هي مهارة التواصل والتفاعل مع الزملاء ودي حاجة بتتطور وبتتحسن من خلال الجامعة.
 
• الجامعة أضافت كتير لمهارة الكتابة: الكتابة بقيت شيء مطلوب عالمياً وخاصة بالغة الإنجليزية ودي من الحاجات اللي جامعات كتير بقت بتدرسها للطلبة زي مادة Business Writing .
 
• الجامعة نمت المهارات البحثية: أبحاث الجامعة تعتبر من المهارات اللي اضافت كتير لينا وللي سبقونا في شغلهم فلولا المعلومات والبيانات اللي اتعلمنا إزاي نجيبها كان زمانا خدنا قرارات كتير غلط.
 
• تعزيز مهارات التعاون: من الحاجات اللي الجامعة اضافتها لنا بردوا هي فكرة أنك تعرف تشتغل مع ناس مختلفين بشخصيات مختلفة وثقافات مختلفة. 
 
نييجي بقى نبص لأثر الخبر ده علينا أحنا كمصريين، هنلاقي مجموعة كبيرة من الشباب هتقول أن ده دليل على أن أحنا دول متأخرة بتاعت شهادات وناس تانيه هتقولك أن الشركات دي عملت كده عشان هي واثقة أن الشباب هناك عايز يطور من نفسه بنفسه عكس الشباب اللي موجودين هنا، لكن لو جينا بصينا للواقع فهنلاقي أن الجامعة بتعتبر هي واحدة من أحلى مرحل حياتنا اللي مرينا فيها بمواقف ضافتلنا كتير واكتشفنا حاجات كتير مكناش نعرفها عن البيزنس بس في نفس الوقت اللي اتعلمناه هناك قليل قوي لما طبقناه في شغلنا الحقيقي، ومتهيئلي ده بينقلنا لنقطة أساسية مهمة لأي صاحب بيزنس أنه يعرفها عند التعيين وهي أن الشهادة مجرد ورقة في حين أن الشخص أكثر من كده بكثير، فالموظف خبرات ومهارات وأسلوب في التعامل ولو بصيت للثلاث نقط دول صدقني هتلاقي موظفين كويسين بغض النظر عن شهادتهم.

شارك المقال :