FB Instagram Twitter Youtube Linkedin منافسة المطاعم على السوشيال ميديا | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

منافسة المطاعم على السوشيال ميديا

منافسة المطاعم على السوشيال ميديا

في معركة دايرة اليومين دول على السوشيال ميديا وخاصة على موقع تويتر بين اتنين من أشهر المطاعم المتخصصة في الدجاج المقلي في أمريكا وهما مطعم Popeyes ومطعم Chicken Fil-A ودخل على الخط معاهم في الآخر مطعم Wendy's، الغريب بقي إن المعركة دي كانت سببها ساندوتش الفراخ الجديد من Popeyes اللي تم إعلان بشكل رسمي نفاذ المخزون منه بالكامل في كل فروع المطعم بأمريكا.

مطعم بوبايز مشهور في أمريكا بتقديمه لأنواع مختلفة من الدجاج المقلي المتبل، لكن في 12 أغسطس الماضي أعلن Popeyes عن أول ساندوتش دجاج هيقوم بتقديمه بكامل فروعه في أمريكا، والشركة على حسب كلام فيليب أثيد رئيس "بوبايز أمريكا" بتستهدف من خلاله سوق سندوتشات الدجاج اللي بقي كبير جدا في أمريكا.

والحقيقة إن في مدة قصيرة جدا لا تتجاوز أسبوع، الساندوتش بقي حديث مستخدمي السوشيال ميديا اللي كانوا بيعبروا عن حبهم وإعجابهم بالسندوتش الجديد وده بفضل الحملة الكبيرة اللي قام بيها المطعم على السوشيال ميديا لدرجة أن العملاء ابتدوا يعملوا فيديوهات مقارنة على اليويتوب وغيرها من المواقع بين الساندوتش الجديد من بوبايز والغريم الأشهر له Chicken Fil-A.

المقارنات والتحرك القوي على السوشيال ميديا ده زاد جدا كمان لما الحرب بين حسابات المطاعم دي بدأت على تويتر، فمثلا حساب Chicken Fil-A نزل تويتة وكتب فيها مكونات الساندوتش الخاص بيه وربطها بكلمة" الأصلي"، فرد حساب بوبايز عليهم بجملة" أنتم كويسين y’all good؟"

ومطعم Wendy's اللي معروف عنه حضوره القوي على السوشيال ميديا في أمريكا مقدرش يمنع نفسه من الدخول في المعركة دي فعمل تويتة قوية جدا كتب فيها" كل الناس قاعدة تتخانق على مين من المغفلين الاثنين عندهم تاني أفضل ساندوتش دجاج" وحطوا مع التويتة دي صورة ساندوتش الدجاج بتاعهم في إشارة إن الساندوتش ده هو الأفضل طبعا وخارج المقارنة.

كل الكلام ده خلى الناس ابتدت تتسابق عشان تجرب الساندوتش الجديد اللي عامل الدوشة دي كلها، فابتدت السوشيال ميديا تتملي بصور وفيديوهات لطوابير الناس قدام فروع المطعم، لدرجة إن مدينة هيندرسون بولاية نيفادا أجبرت المطعم على الإغلاق بعد ما أدى الطابور قدام المطعم إلى تعطيل حركة المرور.

وكان النتيجة إن في 27 أغسطس مطعم بوبايز أعلن رسميا عن نفاذ كل الكمية الموجودة من الساندوتش على مستوى البلاد واللي كانت من المفترض على حسب توقعاتهم تكفي لحد اخر سبتمبر الحالي، وعلى سبيل السخرية من الموقف ده طبعا فيه شخص قام بعرض الساندوتش على موقع ebay ب7000 آلاف دولار.

السخرية والحرب الكلامية بين المطاعم موقفتش لحد السوشيال ميديا وبس، لكن وصلت كمان لليفط المتعلقة جمب المطاعم، فمطعم Chicken Fil-A علق يافطة كتب عليها "إحنا ساندوتشات الفراخ عندنا مش بتخلص " وتحت اليافطة كان مكتوب إن المطعم بيتم إغلاقه يوم الأحد، راح مطعم بوبايز استغل اللقطة دي وعلق يافطة هو كمان وكتب فيها" ليكن في علمك الناس بتحتاج تاكل يوم الأحد" :D

وبعيدا عن الكلام وقصف الجبهة بين المطاعم عالسوشيال ميديا وغيرها، طبعا انت ممكن تكون بتسأل ايه الجديد والمختلف في الساندوتش ده خلى كل الضجة تحصل حواليه؟، والحقيقة إن في أسباب كتير من أهمها مثلا:

• مطعم بوبايز تم تأسيسه عام 1972 وهو متخصص في تقديم قطع الدجاج المقلية، لكنه بسبب الطلب المتنامي على سوق ساندوتشات الدجاج في أمريكا، قرر تقديم ساندوتش يقدر يتغلب بيه على متصدر السوق حاليا Chicken Fil-A واللي وفقا لشركة ACSI احتل المرتبة الأولى للمرة الرابعة على التوالي كأفضل سلسلة مطاعم في أمريكا بناء على تصويت العملاء.

• بوبايز كانت متعودة تقدم كل فترة ساندوتشات للدجاج لكن في فروع محددة فقط ولوقت محدود، لكن ساندوتش الدجاج الجديد من بوبايز هو أول ساندوتش يتم تقديمه في جميع فروع المطعم على مستوى البلاد ده غير إنه هيكون متاح بشكل دائم.

• سعر الساندوتش الجديد هو نفس سعر ساندوتش الدجاج من Chick-fil-A وهو 3.99 دولار وبيتكون من قطع خبز فيها قطعة كبيرة من صدور الفراخ المقلية مضاف ليها الخيار المخلل وصوص المايونيز أو الصوص الحار، وبالتالي السعر والجودة العالية والبساطة والحجم الكبير كانت من العناصر المهمة في نجاح الساندوتش على حسب أراء كل اللي جربوه.

• نيجي بقى للتسويق واللي كان عامل كبير جدا جدا في نجاح الساندوتش، أولا المطعم عرف يختار الوسيلة الصح اللي يقدم عليه الحملة بتاعته وهو السوشيال ميديا وخاصة موقع تويتر وعرف كويس جدا يستغل تعليقات الناس لصالحه ومش كده وبس ده جذب المنافسين في الدخول لحرب كلامية معاه واللي طبعا كانت في صالحه بامتياز.

• حتى لما بوبايز أعلنت عن نفاذ الساندوتش من كل مطاعهما وإنها بتحاول ترجعه بأقصى سرعة، استغلت ده في إنها طلبت من الناس تحمل الابليكشن الخاص بيها والاشتراك فيه عشان يوصلهم إشعارات أول ما يتم طرح الساندوتشات مرة تانية.

قصة ساندوتش الفراخ اللي جنن الناس في أمريكا ده هو دليل واضح على قوة السوشيال ميديا في التسويق لأي بيزنس حاليا، واللي لو عرفت تستغلها كويس هتبقى ضامن إنك هتكسب كتير.

 

شارك المقال :