FB Instagram Twitter Youtube Linkedin ملخص كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين | أكاديمية اعمل بيزنس
 
الرجوع الى المدونة

ملخص كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين

ملخص كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين

"الخطوة الأولى في طريق العظمة هو أن تصبح مختلفًا، أما إذا رغبت في الفشل فكل ما عليك فعله هو تقليد خطوات الآخرين"

هذه إحدى العبارات التي يرددها الكثيرون في ندوات تنمية البشرية أو التحفيز الذاتي، وفيها يخبروك أن تفكر خارج الصندوق وأن تصبح مبدعًا وكأن الأمر أسهل من شرب كوب ماء، لكن لا أحد منهم يخبرك بالطريقة المثالية للقيام بذلك. لا أحد يخبرك أن محاولة تغيير سلوك أو نمط تفكير معين يعد واحدًا من أصعب الأمور إن لم تكن أكثرها استحالة في الحياة. 

وعى ويليام ف. روث William F. Roth مبكرًا هذه المعاناة وبالأخص في مجال الأعمال، فالأمر لا يبدو سهلًا أبدًا عندما تدفع فريقك إلى التفكير خارج الصندوق أو محاولة تغيير بيئة عمل كانت مستقرة لعقود؛ فهذه أشبه بمقامرة مميتة يكون فيها الناتج أما الفشل الذريع أو النجاح الساحق. 

لذلك في كتابه التفكير خارج الصندوق للمديرين Out of the box thinking for successful managers شحذ ويليام كامل خبرته الأكاديمية والمهنية في مجالي الإدارة والتخطيط، وجمعها كلها في كتاب واحد شملت صفحاته الأساليب والاستراتيجيات الفعالة التي يتمكن من خلالها القارئ لا للتغيير الأمن في مؤسسته، بل الهيمنة على السوق وتحقيق النجاح كذلك. 

ملخص كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين   

كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين هو كتاب يجمع ما بين الجانب الأكاديمي المتخصص والجانب الإبداعي الفكاهي، بحيث يدمج الكاتب بين الأسلوبين في محاولة لمساعدة القارئ على الوصول إلى المعادلة الصعبة ما بين قبول فكرة التغيير كفكرة صعبة القبول في المقام الأول، وما بين إدارة الفريق بطريقة سلسة تجعلهم هما من يرغبون في التغريد خارج السرب لا أن يتم فرضه عليهم. 

لكي نتناول كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين بشيء من التفصيل، علينا أولًا أن نرجع خطوة للوراء حيث نعرف ما المقصود بهذا النوع من التفكير من الأساس وما هي العوائق التي تمنع من قابلية تحقيقه على مدى أوسع؟ 

ما المقصود بفن التفكير خارج الصندوق؟

 يقصد بفن التفكير خارج الصندوق هو محاولة التحرر من كافة الآراء المسبقة أو الاعتبارات الشخصية أو المجتمعية في التفكير والنظر أبعد مما تراه العين، بحيث يتمكن صاحبه من اكتشاف الصورة كاملة للوضع الحالي أو التنبؤ بالوضع المستقبلي، بالإضافة إلى الإحاطة بالفرص المحتملة وتجنب الأخطار المهددة. 

يعد فن التفكير خارج الصندوق واحدًا من المهارات المثمنة للغاية في جميع المجالات ولاسيما الإبداعي منها والمهني؛ فإذا ركزت قليلًا في عالم الترفيه ستلاحظ إن مجال قائم بالكامل على فكرة التفكير خارج الصندوق؛ فبينما أنت تسير في طريق تسمع لشكوى هذا وترى ملامح هذه، يجعل الفن الترفيهي أو الإبداعي هذه الكلمات أو الوجوه مصدرًا لحكى قصة أو تسليط الضوء على مشكلة أو قضية مجتمعية هامة. 

الأمر ذاته يحدث في المجال المهني بكثرة ولاسيما مع الشركات العملاقة والمحترفة؛ فهؤلاء الشركات لا تهتم حقًا إذا كان موظفيها يمتلك شهادة س في الإدارة أو عدد ص من اللغات؛ فهذه المميزات – وإن تكن مميزة للغاية-لا تهم حقًا إذا كان صاحبها يمتلك تفكير نمطي خالي من الإبداع أو التفكير. 

يعد التفكير خارج الصندوق هو لب الأفكار الناجحة في العالم وأساسها منذ بدء الخليقة؛ فبسبب تمكن أحدهم من النظر إلى بمنظور مختلف عمن حوله، استطاع توليد فكرة استثنائية أو أنشأ نظرية ثورية أو قام باكتشاف لم يسبقه إليه أحدا من قبل. 

بالرغم من أهمية التفكير خارج الصندوق ودوره في جميع القفزات الاستثنائية في الحضارة البشرية بشكل عام أو التطورات المختلفة على الصعيد الشخصي والمجتمع للأفراد، إلا أن هذا التفكير كخطوة في أساسها يواجه الكثير من التحديات والعوائق الرافضة لعملية تطبيقه كالآتي:

ما هي عوائق ممارسة التفكير خارج الصندوق؟

نعم التفكير خارج الصندوق مهم على جميع الأصعدة، لكن هل علمت قبلًا أن البشر يميلون إلى ما هو في مصلحتهم؟! فالبشر غالبًا ما يحاربون كل ما هو خارج عن المألوف أو ما يهدد استقرارهم أو يجعلهم يضطرون إلى الانتقال من منطقة الأمان أو الراحة الخاصة بهم.

لذلك لا تستعجب إذا أخذت رحلة سريعة في كتب التاريخ أن تكتشف كم النظريات والاختراعات وكذلك الأفكار التي أخذت ردحًا كبيرًا من الزمن حتى مٌنحت الحق لمناقشتها من الأساس لا حتى اختبارها؛ لذلك عندما نتحدث عن أول عائق في عوائق التفكير خارج الصندوق، سيكون العائق الأول هو ميل البشر إلى الثبات وعدم التغيير. 

العائق الثاني في عملية التفكير خارج الصندوق هو أن الأفكار النمطية عادة ما يتم تطبيقها أو التحكم فيها من قبل أصحاب النفوذ والسلطة، سواء كانوا هؤلاء من أصحاب الشركات الكبرى أو أشخاص يتمتعون بنفوذ قوى في المجتمع، لذلك عندما يكتشفون أن هناك فكرة أو عمل قد يهدد سلطتهم هذه أو يغيرها، يبادرون في محاربته بدلًا من منحه فرصة للظهور. 

العائق الثالث في عملية التفكير خارج الصندوق هو أن الأفكار الإبداعية دائمًا ما تحتاج إلى كفتى التوازن المعروفين باسم المال والقوة، لكي يتم تحقيقهم وأغلب الأشخاص التي يمتلكون هذين المصدرين عادة ما يكونوا نمطين في طريقة أفكارهم أو غير مستعدين للمجازفة بما وصلوا إليه في سبيل فكرة تتساوى فيها نسبة النجاح مع الفشل.

العائق الرابع في عملية التفكير خارج الصندوق هو أن البعض قد يحارب فكرة إبداعية من باب الغيرة والمنافسة الغير شريفة أو تفضيلًا لمصلحته الشخصية هو، فبدلًا من الوقوف معها في سبيل تحقيقها، يبذل كل ما لديه من قوة في سبيل دحضها قبل حتى أن ترى شعاع النور. 

 فمثلًا إذا افترضنا أن شخصًا ما في فريق العمل قد تمكن من الوصول إلى فكرة يستطيع فيها الفريق من إنهاء المهام في وقت أقل وإنتاجية أعلى، قد يتحدى بعض مما يستفيدون من الأموال الناتجة عن ساعات العمل الإضافية في تخريب فعالية هذا النظام وإثبات فشله مبكرًا؛ فنجاحه ليس في مصلحتهم إذا سيجعلهم لا يحتاجون إلى أي ساعات عمل أخرى، وبالتالي ستمنع عليهم مصادر الأموال الإضافية التي كانوا يجنونها.

العائق الخامس في عملية التفكير خارج الصندوق هو استعداد المجتمع المحيط لعملية التغيير؛ فأحيانًا ما تكون للأفكار الغير نمطية مواليين وأشخاص ترغب في تحقيقها عن حق، لكن المجتمع أما أن يكون غير مستعد لحدوث هذا التغيير أو تقبله من الأساس. 

العوائق الخمس السابقة تعد أشهر الموانع التي تعيق المجتمعات عن شيوع فن التفكير خارج الصندوق فيها وتطبيقه على منظور أوسع وأعم، مع ذلك فإن هذه العملية برغم صعوبتها يمكن تطبيقها وخاصة في مجال الأعمال إذا تم الأمر بطريقة احترافية ومن خلال النصائح التي ذكرها ويليام ف روث في كتابه " التفكير خارج الصندوق للمديرين". 

ما محتوى كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين؟ 

في كتابه التفكير خارج الصندوق للمديرين، يحاول ويليام ف روث وهو كاتب أكاديمي لديه من الخبرة ما يزيد عن 16 عامًا في مجال الإدارة والتخطيط، أن يلفت نظر العامة أن عادة ما تكون الأرقام والإحصائيات -التي تستخدمها الشركات في تسليط الضوء على نجاحها-ما تكون مضللة، بل أحيانًا ما يتم اختلاقها في سبيل إخفاء الحقائق حول إفلاس المؤسسة لا نجاحها. 

من هذا الأساس يبدأ ويليام رحلته مع القارئ حيث يسلط الضوء على أهم الأخطاء التي ارتكبتها الشركات في سبيل رفض الأفكار الغير مألوفة والبقاء في حيز الأمان، وكيف دفعت بها هذه الاستراتيجية نحو الإفلاس والانهيار المؤكد؛ لذلك تقوم استراتيجية كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين على إقناع أصحاب الأعمال على ضرورة تقبل فكرة التغيير والعمل على التفكير نحو الغير مألوف كبداية للبقاء في السوق والتفوق فيما بعد. 

يبدأ ويليام ف روث رحلته مع القارئ من حيث التركيز على الثغرات التي ارتكبتها بعض الشركات العملاقة قبل وصولها إلى مرحلة الانهيار، من ثم يسلط الضوء على واحدة من أهم الاستراتيجيات المعمول بها في مجال الإدارة وهي الـ 6 سيجما Six Sigma والتي اثبتت نجاحها مرات عادة في إنقاذ شركات من حد الانهيار.

تٌعرف استراتيجية الـ 6 سيجما بكونها مجموعة من المعايير التي يتم اللجوء إليها بهدف تحسين عملية الإنتاج وإزالة العيوب والأخطاء منها. وهذه المعايير لا يتوقف تطبيقها على إدارة الإنتاج فحسب بل تتسع حدود تطبيقها لتشمل المشروع ككل بما فيه إدارة الفريق من قبل المديرين. 

يسترد ويليام في كتابه التفكير خارج الصندوق للمديرين آليات تطبيق معايير الـ 6 سيجما Six Sigma بالتفصيل مستندًا في ذلك إلى دراسات حالة مؤكدة، كما يتابع رحلته مع القارئ من خلال اقتراح بعض التعديلات والنصائح الإضافية التي يمكن من خلالها تحقيق أكبر استفادة ممكنة. 

يتناول كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين أيضًا مجموعة من القضايا الإدارية الهامة والتي يقع في مقدمتها كل من تعارض فكرة المنافسة بين الموظفين بين مفهوم العمل الجماعي، وكذلك طرق التعامل مع التغيرات المستمرة في سوق العمل، بالإضافة على طرق تقييم الموظفين وكذلك استراتيجيات تقليص التكاليف. 

يناقش كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين أيضًا استراتيجية الإدارة بالأهداف Management by objectives أو ما يعرف اختصارًا بالـ MBO بحيث يسلط الضوء حول إن أهداف الأفراد لا يجب في الضرورة أن تتعارض مع أهداف المؤسسة، إنما يمكن مواءمتها  والعمل على تحقيقها بسهولة من خلال استراتيجية واحدة تحقق المصلحة العامة للكل. 

يطرح كتاب Out of the box thinking for successful managers كذلك كل من استراتيجية تصغير الأعمال ودورها في تحقيق الأهداف الكبرى في أقل وقت ومجهود، بالإضافة إلى دور مؤشرات القياس في تطوير العملية الإنتاجية والحفاظ على استمرارها وكذلك تحسين قواعد السلامة والصحة المهنية للموظفين.  

كيفية تحميل كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين؟ 

كتاب Out of the box thinking for successful managers لا تقتصر محتوياته على النقاط السابقة فحسب، بل يتطرق إلى العديد من النقاط الهامة والنصائح الاحترافية التي يتمكن معها القارئ من تغير منظوره للعمل فحسب، بل أيضًا إلى كل مكون فيه وتأثيره على الخطوات الحاضرة والمستقبلية كذلك. 

يمكن تحميل كتاب التفكير خارج الصندوق للمديرين PDF من خلال منصة أكاديمية إعمل بيزنس الاحترافية، وهو ملخص مقدم باللغة العربية الفصحى للمهتمين. وكلمة ملخص لا تعنى أن المحتوى موجز أو تم إهمال بعض من النقاط الهامة فيه، بل الملخص مقتضب فقط من حيث عدد الصفحات، إنما كافة المعلومات الهامة يتم توافرها بشكل وافي في الكتاب. 

إذا رغبت في استكمال رحلتك نحو عالم ويليام ف روث بشكل أكثر تفصيلًا وكذلك قيمة وسهولة سواء من حيث اللغة أو الأسلوب، فلا أفضل من تحميل ملخص كتاب التفكير خارج الصندوق PDF المقدم من منصتنا الإلكترونية الآن. 

 

شارك المقال :